حكم وأقوال

عبارات شكر وتقدير جميلة للأصدقاء

عبارات شكر وتقدير للأصدقاء

عبارات شكر وتقدير جميلة للأصدقاء، الأصدقاء أحياناً كثيرة تكون الجزء الحلو من حياتنا، فهم الذين يشاركوننا كل شيئاً سواء كان الأشياء الجيدة أو أحياناً أخري الأشياء السيئة، فهم معنا على الحلوة والمرة، فالصديق هو الذي لا يفكر عندما تحتاج إليه أن يكون بجانبك لفعل أمراً ما، فهو الذي يشعر بك أن يوجد شيئاً مختلفاً بك من نبرة صوتك.

فهو الذي يكره الشخص الذي تكرهه، ويحب الأشياء التي تحبها، حتى وإن كانت غير مستحبه بالنسبة له، فهو الذي يقوم بجعلك من أولويات يومه، فيشعر أن يوجد شيئاً ناقصاً في حياته إذا لم يقوم بمقابلتك أو التحدث إليك، لذلك فعلينا ألا نخسر أي صديقاً من أصدقائنا، لأن تلك الأصدقاء هم الذين يحلون حياتنا ويجعلون لها طعماً، فبمجرد مقابلتهم نشعر بأننا لا نحمل للدنيا هماً.

أصدق عبارات الشكر والتقدير للأصدقاء

  • بينما نعبر عن عرفاننا، علينا ألا ننسى أن أقصى درجات التقدير لا تتمثل بنطق الكلام، وإنّما بتطبيقه.

وهذه العبارة قد تعني أن ليس الصديق الذي يتحدث كثيراً عن حبه لك، بل أن الصديق الذي يحبك حقاً فيقوم بتطبيق كلمات الحب إلى أفعالاً حقيقية، تجعلك تشعر بمدى حبه وعرفانه لك.

  • ما أجمل العيش بين أناس احتضنونا بإخلاص، لك يا صديقي الغالي كل التقدير والاحترام ونتمنى لك دوام الصحة والعافية.

فالأصدقاء هم الحضن الذي نرمي همومنا وأحزاننا بداخله، فهم الذين يتمنون أن يقومون بوضع أيديهم ويمحون كل لحظات الحزن التي نشعر بها ويضعونها بداخلهم، فتلك هي أسمى المشاعر التي قد نشعر بها تجاه أصدقائنا، فلهم مننا كل الإحترام والتقدير.

  • عندما أخطئ نبهني، عندما أسيء إليك أخبرني، عندما يكون في نفسك علي شيء صارحني، وحتى لا تتراكم أخطاؤنا وتكون عندما ننتبه لها بحجم جبال تهامة، لم لا نفتتها كلما اجتمعت بالصدق والصراحة، وأن لا نحمل الأمور أكثر مما تحتمل، عندما تراني مقصراً ناصحني فليس أكثر توثيقاً لأخوتنا من المناصحة، لنجعل من هذه الصحبة درباً نسير فيه إلى خيري الدنيا والآخرة، لنجعل أمام أعيننا مكاناً نسعى للتربع بفخر فيه يجاورنا الأنبياء والصديقون والشهداء تحت ظل عرش الرحمن يوم لا ظل إلا ظله.
اقرأ ايضًا :-  كلمات و عبارات عن الجودة والتميز

فهذه العبارة من أجمل العبارات، فهي التي تصف حالات من الأصدقاء قد يمرون بها وهي أن كثير من الأوقات، قد يوجد صديقاً يتنازل ويضحي كثيراً، فنجد أن الأخر لا يرى ذلك التضحية جيداً، بل ولا يقدرها، لذلك علينا أن نقدم لهم نصيحة، وهي أن قد نغفل ولا نرى أفعالنا، لذلك فإذا قمت بغضبك أو أقدمت على فعل شيئاً سيئاً نحوك بدون قصداً، فعليك أن تأتي وتتحدث إلى حتى لا يمتلئ القلب بالغضب فتقل المحبة، كما إذا شاهدت صديقاً مقصراً في شيئا فمن حقه عليك وواجبك نحوه أن ترده إلى الطريق الصحيح والمستقيم.

  • ماذا أقول عن هذه الشخصية الرائعة المرحة، فالكلمات والعبارات، لن توفيه شيئاً من حقه ولا بجزء بسيط عن ما قدم.

فمن أجمل شخصيات الأصدقاء التي قد نجدها حولنا، هو الصديق المرح ذات الوجه البشوش، الذي عند رؤية أبتسامته ننسي كل شيئاً، فهذا الصديق لا توجد أي كلمة أو تعبيراً، يستطيع أن يبين أهميته في حياتنا، فهو الذي يمحو مرارة الأيام بتلك الابتسامة فمعه تحلو الحياة

اقرأ أيضاً: عبارات شهادات شكر وتقدير مميزة

  • صديقي الغالي أعطر التحيه، وأطيب المنى، وكل الإحترام لك أنت، أنت الغالي، جعلتني أرى الدنيا بألوان الخير والفرح، ومنحتني الثقة والإرادة، تعلّمت منك الكثير، وأكثر ما يخجلني منك إنني حينما أخطئ بحقك، تأتي وتعتذر لي وأنا من أخطأ، فيا خجلي منك، شكراً جزيلا لك وسامحني على تقصيري بحقك، فأنت أجمل هدية من رب البرية.

فهناك الكثير من الأوقات يسامحنا أصدقاؤنا برغم أننا المخطئون نحوهم، فإذا كنت تملك أصدقاء يقومون بمسامحتك على     هفواتك، وتغيير مزاجك اليوم، فعليك أن تقدم لهم الشكر، لأن تلك الأنواع من الأصدقاء لا يوجد منهم الكثير في الحياة، فهم الذين  يسامحونك حتى على تقصيرك عن السؤال عنهم.

  • مهما نطقت الألسن بأفضالها ومهما خطت الأيدي بوصفها، ومهما جسدت الروح معانيها، تظل مقصرة أمام روعتها وعلو  همتها، أسعدك المولى وجعل ما تقدمه في ميزان حسناتك.                                                                                                                                                                                                                                              فالصديق الحقيقي هو الذي يقوم بفعل شيئاً صالحاً، ويقوم بنفس الفعل بنيته إلى صديقة، مثل خروج الذكاة، الدعوة لنفسه ولصديقه، فهذا الأفعال لن تخرج من داخل مشاعراً شخصاً إلا إذا كان يحب من قلبه ووجدانه، ويشعر أن هذا واجباً عليه أن يقدم لصديقه هدية وحتى وإن كانت من أبسط الأشياء في الدنيا، إلا أنها ليست بسيطة عند الله.
اقرأ ايضًا :-  شعر عن الأم والأب قصير وجميل

اقرأ أيضاً: عبارات عن اللغة العربية وأهميتها

  • ضحى من أجلي بالكثير وعانى من أجلي الكثير، علمني معنى الحب علمني معنى العطف، أجده دائماً وهو يوجهني في حياتي، أصبحت قوياً به، أصبحت إنساناً بسببه، ولا أستطيع أن أوفي ولو بالبسيط من تضحياته، لأجل ذلك أهديه كل الحب الذي في الأرض، وكل نسمة هواء في السماء أهديها له، ومن كل قلبي أهديه كلمة شكر وعرفان، شكراً لك من أعماق قلبي على عطائك الدائم، كلمات الثناء لا توفيك حقك، شكراً لك على عطائك.

  لا توجد أية هدية أجمل من هدية الله، بمنحنا صديقا يشاركننا متقلبات الحياة، ويكن لنا خير أخاً، وخير صديقاً، فالذي يملك صديقاً يتنازل عن حقوقه من أجل أن يراك سعيداً وأن تكن في حياته، فعليك ألا تخسر ذلك الإنسان مهما صدر منه من أفعال، لأن الحياة لا تعطينا الكثير من الأصدقاء الحقيقون بل المزيفون أكثر بكثير والمواقف خير دليل لذلك،.

 فهناك الكثير من الأصدقاء يضحكون ويمرحون معنا، وهم بداخلهم لا توجد أي مشاعر نحونا، بل السبب الحقيقي أنه لا يحبون لأي شخصاً الخير في حياته، بل يحزنون من داخلهم لمجرد شعورهم أن هناك شيئاً سعيداً سيحدث لك، فعليك التخلص من تلك الأشخاص فوراً، ولا تقوم بجعلهم في حياتك، فهناك أصدقاء نعمة، وهناك أصدقاء نقمة في الحياة، وعليك أنت بالأختيار الأمثل لك، أختار الشخص الذي يشبهك في طيبتك، حنيتك، تضحياتك، وعدم خذلانك مهما حدث.

اقرأ ايضًا :-  شعر عن اللغة العربية لغة الضاد لأحمد شوقي

اقرأ أيضاً: كلمة مؤثرة عن الوطن الحبيب

  • خاتمة عن عبارات شكر وتقدير للأصدقاء

فلا يوجد شيئا يضاهي سعادتنا ونحن نرافق أصدقاؤنا، فتذكر صديقك الحقيقي الذي يشاركك كل لحظة في حياتك، فهذا الصديق لن تستطيع أن تأتي لحظة في الحياة أي كانت سعيدة أو حزينة، إلا وستجد نفسك تسرع إليه مهرولاً حتى تقوم بسرد الحكاية أو الموقف له.

فهو الشخص الوحيد الذي ستتقبل منه النصيحة، حتى وإن كانت بها كلمات صعبة لن تتحملها من أي شخصاً أخر في حياتك، فالصديق في كثير من الوقت يكن السند في الحياة، فهو الذي يتصدى لأي شخصاً يذكر أسمك بالسوء، بل يمكنه أن يقوم بوضع نفسه في كارثة من أجل أن تكون أنت سعيداً ولا يمسك شيئاً.

فعلينا أن نحافظ على علاقتنا مع أصدقائنا وأن تكون جيدة ولا يغيرها الزمان مهما مر علينا من مواقف كثير فنقوم بتقدير الموقف، حتي لا نخسر شخصاً قد يكون ذات يوما توأم روحنا، فحتى في المواقف السيئة التي قد يفعلها أصدقائنا علينا أن نتذكر أيامنا معهم، وسوف نمحي في وقتنا كل شيئا شعرنا به تجاههم.

أترك تعليق