إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي

إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقى

إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقى، الآثام خطأ يقع به الكثير من عباد الله ولكن إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي وهي مقوله قالها أفلاطون يهب ويعظ الناس على ضرورة ترك الملذات لأنها مؤقتة وفانية ولكن عقابها عن الله يبقي ويطارد صاحبها في الحياة وفي الآخرة، والله سبحانه وتعالي أمرنا بترك الملذات والبعد عنها والتحكم في شهواتنا ولذلك لعدم ارتكاب ذنوب تحرمنا من الجنة ونعيمها ولذلك يجن أن نتركها إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي ولذلك سأعرض عليكم مجموعة من عبارات عن الاستقامة والبعد عن الشهوات فتابعوا.

الاتجاه إلى خطوات الله والابتعاد عن

الملذات:-

الاتجاه إلى طريق الله عن زهد الملذات ومتاع الحياة الدنيا والتوجه إلى الآخرة ونعيمها والتفكير في الموت ويوم القيامة يوم لا ينفع فيه مال أو بنون والتوجه إلى طريق الله عن طريق الطهارة والصلاة، وصلاة الفروض الخمس على أوقاتها فأول ما يُحاسب عليه المرء عند الموت هي الصلاة والابتعاد عن المعاصي والملذات والالتزام بأركان الإسلام الخمس وهي(شهادة أن لا ألاه إلا الله وأن محمداً رسول الله، إقامة الصلاة، أتاء الزكاة، صوم رمضان، وحج البيت لمن أستطاع إليه سبيلا) وهذه هي خطوات الاتجاه إلى الله وطرق البعد عن الشهوات وتركها فإن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي.

شاهد ايضًا : حكم وكلمات عن النظافة للكبار والصغار

وكيف تترك الملذات الفانية لذتها:-

بالاستقامة والبعد عن الملذات والصلاة  فلا يقتصر الإسلام على التدين وحفظ كتاب الله وسنة رسوله بل بالوسطية في التفكير دون البعد عن الدين أو التقرب إلى التطرف وكذلك أيضاً الاستقامة،فالاستقامة هي الاعتدال والخطي في طريق الله ونوره،  والأمن الفكري سلاح هادف وبناء تقوم وتبني عليه الدول والحضارات بعيد عن التطرف والكره، وحثنا الإسلام على الوسطية في التفكير وحسن أعقال الأمور فالمؤمن كيس فطن ولذلك يجب أن نربى وننشأ أبنائنا على الدين المعتدل الرشيد الذي لا يؤذيهم ولا يؤذي الآخرين والاستقامة دليل الهداة والصواب.

إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقى:-

أفضل ما قيل من عبارات التي تحث على ترك الشهوات والحث على الاستقامة:

  • اعتزل ذكر الأغاني والغزل وقل الفصل، وجانب من هزل واترك الغادة لا تحفل بها  تمس في عز رفيع وتجل .
  • إذا شئت أن تحيى سليما من الأذى وحظك موفور وعرضك صينُ لسانك لا تذكر به عورة امرئ  فكلك عوراتٌ وللناس ألسنُ  وعينك إن أبدت إليك معاينا  فصنها وقل يا عين للناس أعين وعاشر بمعروف وسامح من اعتدى  وفارق ولكن بالتي هي أحسن .
  • قال تعالى: ” إن اللذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون ” .
  • الانضباط هو الحكمة والعكس بالعكس.
  • دون انضباط ليس هناك حياة على الإطلاق.
  • الانضباط هو أن تتذكر ما تريد.
  • الانضباط الوحيد الذي يدوم هو الانضباط الذاتي
  • الثقة تأتي من الانضباط والتدريب
  • قال تعالى: ” فستقيم كما أمرت ” .
  • قال تعالى: ” أهدنا الصراط المستقيم ” .
  • قال محمد صلى الله عليه وسلم: ” من غشّ فليس مني ” .
  • قال أبو بكر رض الله عنه: ” فإن أنا أحسنت فأعينوني، وإن أنا زوغت فقوموني. فأجابه المؤمنون: والله لو وجدنا فيك اعوجاجاً لقومناه بحد سيوفنا ” .
  • لا أحد يضل إن سار على الطريق الصحيح.
  • الاستقامة هي السياسة الفضلى .
  • لا يوجد حظ إلا إذا كان هناك انضباط.
  • الفضول الحر أكثر قيمة من الانضباط القاسي.
  • الذي يعيش بدون انضباط يموت بدون كرامة.
  • الانضباط هو الجسر بين الأهداف والانجازات.
  • طريق النجاح هو الانضباط البسيط الذي تتم ممارسته يوميا.
  • الكرامة مجد يأتي نتيجة عقلٍ مستقيمٍ وجاد .
  • المهم أن يكون المرء شريفاً لا غنياً .
  • من أراد بعمله وجه الله أقبل الله عليه بوجهه وأقبل بقلوب العباد إليه، ومن عمل لغير الله صرف الله عنه وجهه وصرف قلوب العباد عنه .
  • الاستقامة مفتاح الكرامة .
اقرأ ايضًا :-  أقوال وحكم عمر بن الخطاب رضي الله عنه

شاهد ايضًا : عبارات وحكم عن الرياضيات جميلة وقصيرة

إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي:-

آثار الاستقامة في حياة المسلم :

التوحيد الخالص .
الدعوة إلى الله .
الجد وعلو الهمة .
الثبات .
الشعور بالتقصير .

 عوائق الاستقامة :

الاستهانة بالمعصية .
الانشغال بالدنيا عن الآخرة .
التوسع في المباحات .
الوسط السيئ .

السبيل إلى الاستقامة :

فعل الطاعات ، والاجتهاد فيها ، ومجاهدة النفس عليها .
العلم .
الإخلاص .
متابعة السنة .
التوسط والموازنة .
الدعاء .
الصحبة الصالحة .
الارتباط بالقرآن تلاوة وحفظاً وتدبراً وعملاً .

عبارات عن الاستقامة:-

  •   تضيقُ النفسُ كثيراً حينما تنازعها شهوات نفس ٍ ملحّة تصرفها عن المقصود، أو لمّا تعترضها مزعجات تشغل وتصدُّ وربما تلهي فيمضي زمان على النفس فتعتاد الضعف وتركن لدعة وكسل وتنشغل بما انشغل به القوم مما لا يحسن حمله والاستثقال به في السير للدار الآخرة.
  • وكم هي تلك العواصف المنذرة بهبوب رياح في حياتنا.
    إنّ المصيبة العظمى أن تكون ريحك التي تنذر باقتلاع بناء تهبُّ من الداخل!!ترى كم تحتاج لمعونة وحول وقوة ستدفع بها هذه الريح العاتية.
  • كم نحن ضعفاء إن لم يرحمنا ربنا عز وجل.
  • وما أشدّ حاجتنا لله عز وجل وللطفه إذا تنكبنا في طريقنا الذي نسير فيه نريد بلوغ الهدف.
  • بعد أن قطعنا مسافات شاسعة.
  • وحين تقترب جدران نفس لتخنق روح يفزع الجسد المنهك قياماً ليتذكر..في هذه اللحظة كم نحن بحاجة لله كم نحن بحاجةٍ لتوفيقه كم نحن بحاجة لهاديته.
  • وكم نحن بحاجة أن نجأر له بالدعاء و مع كل نفس أن يهدينا صراطه المستقيم والاهتداء له وسلوكه والاستقامة سيراً عليه والموت عليه غير مبدلين ولا مغيرين.
  • عبارة تتردد في سماء فكري المتعب، كلما شعرت ببوادر عاصفة منذرة بهبوب..تستحق مني أن أتهيأ لها وأستعد ببذل مزيد جهد حتى لا أسقط فلا أجد من يمد لي يد عون أو أخشى من تلاعب شيطان في لحظة ضعف ليعبث ببقايا إيمان.
  • وحينما تتنبه النفس لذلك وتعلن تمرداً على حالٍ فيها اعوجاج قد تسلك.
  • بالسائر أسباب سخط يشتد الابتلاء فيعلن الشيطان حربه بإضعاف عزم وفت عضد عزيمة وتقبل الدنيا بزينتها تتصور لهذه النفس تشوق وترغب.
  • وتحسر ويزداد همُّ النفس لتكالب العدو عليها فيتعثر خطوها ويكثر.
  • سقطها فتارة تكون عوناً للعدو وتارة تكون هي العدو وتارة تترك السائر وقد أفرغت فيه سموم وهن فلا يستطيع سيراً ويستثقل خطوه  وهو كذلك بين جراحات ذنوب وتعثر في طريق وسقوط يشارف على هلكت وإقبال.
  • همس بين اثنين لعلهما يتحدثان فيها توهم صاحبها وهما فيعيشه حقيقة وتستشرف نفسه لحلاوة عاجلة فيطلق بصره وتستوفر نفسه ليتخفف من عناء لاقاه بعرض.
اقرأ ايضًا :-  كلمة عن الانضباط المدرسي وعدم الغياب

كلمات عن الاستقامة:-

  • أمضى العمر كله ليجمع هباءً وليته ينجو من عاقبة الإثم.
  • وهكذا هي نفوسنا يغرها العاجل ليعميها عن محاسبة وإزراءٍ بنفس.
  • عادتها أن تبحث هنا وهناك عن مادحٍ يخفف عنها آلام السير وتتزين بحلة مستعارة ظاهرة لا تحجب عن باطن العبد صقيع
    الرياء والتلون ستدفع عنها عبارات الذَّامِّين لها لأنها حارقة لبروز واعتلاء ومثقلة لهموم على النفس وجالبة لنكد.
  • وكلما مضت بي السنون، أخط بحروف أحفرها على صخرة الفؤاد العصيّ علامات استفهام ٍ كثيرة وكبيرة عند كل سقطة وعند كل زلة عابثة أو قد استقمتُ حقاً.
  • للمستقيمين طريق إذا ولجته شعت أنوار الصدق في وجهك تمد يداً من شعاع النور تسلمك للطريق لتمضي سيراً على رمال ندية.
  • بوابل دمع قد سقيت من ماء الصدق حتى لتضع قدمك على آثار أقدامهم فينتفض منك الفؤاد لحرارة الصدق.
  • وقفت ُ في الطريق وقد أبهرني صدقهم وأبكاني عجزي بينهم ورأيتُ آثارهم وغاب أثري فقلت ُ لنفسي:أو حقاً قد استقمتُ
    ترى كم يحتاج منّا الطريق براهين صدق رأيتهم، ورأيت ُ نفسي معهم نرفعُ رايات الصدق على أول الطريق نظنُ السير رايات براقة وشعارات خفاقة تخفق في قلوب الضعفاء أمثالي.
  • قال تعالى: ” إن اللذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون ” .
  • قال محمد صلى الله عليه وسلم: ” من غشّ فليس مني ” .
  • قال محمد صلى الله عليه وسلم: ” أحفظ الله يحفظك، أحفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فأسال الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيءٍ لم ينفعوك إلا بشيءٍ قد كتبه الله لك، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيءٍ لم يضروك إلا بشيءٍ قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف ” .
  • قال محمد صلى الله عليه وسلم: ” من رأي منك منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان “.
  • قال أبو بكر رض الله عنه: ” فإن أنا أحسنت فأعينوني، وإن أنا زوغت فقوموني. فأجابه المؤمنون: والله لو وجدنا فيك اعوجاجاً لقومناه بحد سيوفنا ” .
  • لا أحد يضل إن سار على الطريق الصحيح.
اقرأ ايضًا :-  كلام جميل جدًا ومعبر للفيس بوك

شاهد ايضًا : حكم وعبارات عن العلم والنجاح

خاتمة إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي:-

وفي الختام يجب أن تعرف إن تلذذت بالآثام فان اللذة تزول والآثام تبقي ويجب أن تعمل حساب يوم الموت ولحظة العقاب وأن الله سبحانه وتعالي منعك وأمرك بعدم الذهاب وراء شهواتك وترك المعاصي والذنوب ولذلك يجب أن تستقيم قبل أن ترحل عن عالمنا وصعود روحك إلى الله والبعد عن الملذات يبدأ بزهدها والسير في طريق الله والصلاة والاستغفار والتصدق والدعاء بصلاح الحال وتطهير النفس من الذنوب والتوبة إلى الله توبة نصوحة لا رجوع بعدها والطلب من الله العفو والرحمة والغفران .

أترك تعليق