موضوع تعبير عن حب الوطن وواجبنا نحوه

موضوع تعبير عن حب الوطن وواجبنا نحوه

موضوع تعبير عن حب الوطن وواجبنا نحوه، يعد الوطن بمثابة المنزل الكبير الذي نعيش به جميعاً، فحب الوطن فطره بداخل كل فرد على هذه الأرض، كما أن الغيرة على الوطن موجودة بداخل كل منا دون الحاجة إلى تعلمها، موضوع تعبير عن حب الوطن وواجبنا نحوه بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي والخامس الابتدائي والسادس الابتدائي، موضوع عن حب الوطن وواجبنا نحوه بالأفكار والاستشهاديات للصف الاول الاعدادي والثاني الاعدادي والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

مقدمة موضوع عن حب الوطن وواجبنا نحوه

الوطن حبه يجري في دمائنا جميعاً، ندفع أرواحنا ودمائنا ونموت كل يوم لكي يبقي ويحيا الوطن كريماً، فكم مصري مات شهيداً بطل لم يهاب الموت وهو يدافع عن هذه الأرض، لقد دفعت جنودنا من أرواحها لاسترجاع أرض سيناء، فالجنود المصريين أثناء الحرب لا يهابون العدو ولا يهربون بل يقفوا ببسالة لا يهمنا سوى الدفاع عن هذه الأرض ضد أي مغتصب.

إن حروبنا تشهد بذلك، فالدفاع عن الوطن لم يكن حباً فقط بل هو واجب وأمر من رسول الله صلي الله عليه وسلم حين قال في الحديث {من مات مدافعاً عن وطنه فهو شهيداً} صلى الله عليه وسلم، فمن منا لا يريد أن ينال الشهادة، من منا لا يريد أن يبقى بالجنة بجوار الصحابة والشهداء.

حب الوطن يولد معنا منذ ولادتنا، فالطفل منذ أن تلده أمه وهو يرث حبه لوطنه ويعلم ممن حوله أنه مصدر الحماية والأمان، فهو الأرض الذي يشرب من نيلها ويأكلَ من خيراتها.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن أهمية الوحدة بين أقطار الوطن العربي

مشاعر الحب والانتماء تجاه الوطن

المشاعر هي رد الفعل التلقائي الذي يظهر على كل منا حين يري من يتحدث عن وطنه بسوء، فتتغير الملامح ويثير غضب الجالسون، ويجعلنا أشخاص تكره من يمس هذا الوطن ولو بكلمة سوء، وأيضاً تظهر علينا مشاعر الفرح والسعادة عندما نجد الوطن ينجح أو يتقدم.

ونرى أيضاً جانب آخر من حب مصر، وهو الذي يظهر عند التشوق والإثارة التي تنتاب كل منا عند مشاهدة مباراة خاصة بمصر، والفرحة والاحتفالات العارمة عند الانتصار والفوز، بالرغم من عدم وجود أي عائد مادي لأي مشجع لكن هذه الفرحة هي نتيجة للمشاعر الموجودة بداخل كل منا تجاه وطننا.

هذه المشاعر يشعر بها كل صغيراً وكبيراً في وطننا، وأكبر دليل على ذلك الأطفال الصغار الحاملين للحجارة ضد العدو بفلسطين وسوريا وغيرهم من الأراضي المحتلة أو التي شاركت في الحرب عامة، فنجد الطفل يضرب عدوه بالحجارة وهو أمامه برغم من علمه بأن عدوه يملك السلاح الذي سيقتله في أقل من ثانية واحدة فهذا المشهد يحمل العديد من المعاني التي توضح حب الوطن النابع من الداخل.

كما أن شهداء مصر من الضباط الذين يدافعون عن الوطن كل يوم دون هروب من واجبهم الوطني ومواجهة عدوهم ببسالة، فهم يضحون بكل شيئاً أمام حماية وطنهم ومواطنيه.

فكل يوماً تظهر فاجعة مقتل جنود على الحدود الذين يقومون بخدمة وطنهم، فهم يعلمون أنهم سيموتون في أي لحظه، وبالرغم من هذا يحملون سلاحهم صامدون ضد العدو وقد يكون هذا العدو ليس من خارج وطننا بل من داخله وهم الجماعات التي تقاتل أخواتنا تحت شعار الدين المقنع أو المزيف.

 أهمية دور الأم تجاه الوطن

للأم دوراً كبيراً جداً تجاه الوطن، فهي التي تربي الأجيال القادمة وتعلم السلوك، لذلك لابد على كل أم أن تعلم أبنائها معنى كلمة الوطن، وأن أرواحنا فداء لهذا الوطن، وأن الوطن هو الذي سيبقى.

يجب تعليم أبنائها أن السلوك الجيد هو الذي سيكون المرآة التي سيراها العالم في الخارج، فالمصري قد يسافر ليعمل خارج البلاد وسيكون سلوكه وأخلاقه لم يعبر عنه فقط، بل سيعبر عن الوطن الذي يأتي منه، فعندما يتحدثون سيقولون طبيب مصري على خلق، وإن كان غير ذلك فسيكون منسوب إلى وطنه أيضاً.

كذلك لاعبون كرة القدم والسلة وغيرها من الألعاب الجماعية أو الفردية حين يحققوا الفوز أو الهزيمة، تقال فازت مصر، أو هُزمت مصر، إن أخلاق كل هؤلاء الشباب أو الشابات سيكون مصدرها الأم التي زرعت السلوك والقيم والأخلاق التي ستشرف به وطنه، وتقدم له جزء من أفضاله.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن فضل الوطن على أبنائه

دور المدرسة تجاه الوطن

دور المدرسة لا يقل أهمية عن دور الأم والمنزل، فأغلب الأوقات التي يقضيها الإنسان في نشأته في فترات المراهقة تكون بداخل المدرسة، لذلك كل فرد بالمدرسة له دور بداية من عامل النظافة، الذي يحافظ على نظافة المدرسة ليحافظ على شكل المدرسة وسلامة الأبناء.

أيضاً المشرفين الذين يراقبون السلوك ويقدمون النصائح، وفرض عقوبات أيضاً على من يخالف اللوائح والقوانين الخاصة بالمدرسة حتى وإن كانت عقوبة على الطالب الذي يقوم بإلقاء ورقة على الأرض.

وتوجيه النصائح له وتعليمهم النظام والنظافة، ومتابعة سلوك الطلاب مع بعضهم البعض، دور المدرس داخل المدرسة هو أن يربي جيل نتشرف به، ويساعد الطلاب على فهم دروسهم، واختبارهم على الدروس وتشجيعهم على النجاح والتفوق ليخرج لنا العلماء والمهندسين والأطباء والضباط المخلصين لوطنهم، والتي تتشرف بهم البلاد بالداخل والخارج.

كيفية احترام الوطن

احترام الوطن فرض على كل منا، كاحترام القانون واحترام اللوائح، واحترام الطرق وإشارات المرور، هذا هو الانتماء الحقيقي للوطن، فإن الانتماء يعبر عن شعور داخلي ليس هتافات وشعارات ليس لها أساس كما يفعل البعض، المساهمة في الأمن والأمان بالبلد بقدر المستطاع، ولهذا فيجب أن نصلح ما يفسده الآخرون، ومن أهم الأشياء التي يجب الاهتمام بها هي: _

  • إذا قامت مجموعة من الأفراد بتولي أمر المنطقة السكنية المقيمة بها ورتبوا عمل فحص بإحصاء عدد الأفراد الأميين الغير قادرون على القراءة والكتابة، وقاموا بتخصيص أيام لتعليمهم فهذا سيساعد على القضاء على الأمية وإنارة العقول التي لا تضئ وتتفتح إلا بالتعليم والقراءة.
  • المساعدة في القضاء على ظاهرة أطفال الشوارع من خلال القادرين كرجال الأعمال، ورجال الدولة الأثرياء بتكفل حياة لو طفلين على الأقل وضمان التعليم لهم، وحياة كريمة ولو كانت بسيطة فسيساعد بخدمة دينه وسيجازيه الله خيراً على ذلك، وسيقوم بخدمة وطنه بعدم انتشار الجريمة والسرقة والقتل الذي سيتعلمها هذه الأطفال من الشارع.
  • المحافظة على السلوك العام لدى كل فرد سواء كان بالنظافة العامة أو باحترام القوانين التي تفرضها علينا الدولة.
  • احترام السائحين وعدم مضايقتهم كما يفعل البعض، مثل الحوادث التي انتشرت ضد السياحة في الآونة الأخيرة، وخفضت معدل السياحة بنسبة كبيرة جداً، بالرغم من معرفة أن السياحة مصدر كبير للدخل القومي وهذا بالطبع سيؤثر بالسلب.
  • الدفاع عن الوطن ضد أي عدو وفداء وطننا بأرواحنا لآخر نقطة دم بداخلنا.
  • الاجتهاد والتعلم أكبر ما سنقدمه للوطن فلم يتقدم وطناً أبداً إلا بتقدم أبنائه ليخرج مننا العلماء والمثقفون الذين يساعدون على النهضة، وتقدم البلاد وجعل اسم مصر عالياً في السماء.

دور الانترنت في نهضة وتقدم الوطن

لقد أصبح الانترنت مصدر هام لكل شيء يحدث في الحياة اليومية، فعند حدوث أي شيء سرعان ما يتم انتشاره من خلال وسائل الاتصال عبر برامج الانترنت المختلفة، لذلك لابد من استخدام الانترنت في مساعدة الوطن وليس القضاء علية كما يفعل البعض.

يجب عدم نشر الأخبار التي تساعد على نشر الفوضى بالبلاد، واستخدام صفحات الانترنت في نشر دروس في حب الوطن، وكم قدم العظماء من أجل هذا الوطن، ومشاركة الأفراد بأعمال تساعد في نهضة البلاد من خلال تنظيم مجموعات لزيارة الأيتام ومساعدتهم.

كما يجب البحث عن أشخاص يحتاجون المساعدة ونقوم بمساعدتهم مثل ظهور صفحة خاصة بمساعدة الفقراء على الإنترنت، فيجب الاقتضاء برسول الله صلى الله عليه وسلم (كان الله في عون العبد، مادام العبد في عون أخيه)، وبهذا تخدم وطنك ودينك معاً.

شاهد أيضًا: مقال عن الوطن مقدمة وعرض وخاتمة

خاتمه موضوع عن حب الوطن وواجبنا نحوه

لو قدمنا أرواحنا فداء لهذا الوطن لم نوفيه حقه يكفي أننا نستطيع النوم بأمان بداخله، لذلك لكل منا دوراً كبيراً للمساعدة في نهضة الوطن من خلال عدة خطوات لو تحققت لكان وطننا على رأس العالم، موضوع تعبير عن حب الوطن وواجبنا نحوه بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي والخامس الابتدائي والسادس الابتدائي، موضوع عن حب الوطن وواجبنا نحوه بالأفكار والاستشهاديات للصف الاول الاعدادي والثاني الاعدادي والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

أترك تعليق