بحث عن تقنية المعلومات والاتصالات

بحث عن تقنية المعلومات والاتصالات

لقد تطور المجال التكنولوجي وتقنيات الاتصالات بشكل كبير جداً في الفترات الأخيرة، حيث جعلت العالم بأكمله يمثل حلقات متصلة، مما جعل الهاتف المحمول يحمله الأطفال أيضاً، فإن التكنولوجيا هي بمثابة النافذة التي ترى كلما هو جديد ورائع والأهم أنه يتطور بشكل يومي.

مقدمة بحث عن تقنية المعلومات والاتصالات

في البداية كانت أقصى ما توصلنا إليه في التكنولوجيا هو وجود جهاز تليفون ارضي داخل المنازل، وبعد ذلك تطور الأمر وأصبح التليفون الأرضي موجود داخل كل منزل بعد أن كان محدود على الطبقات العليا فقط، بل تيسر لدى الجميع، حتى ظهر الحاسوب وأصبح وسيلة جديدة في عالم الاتصالات والتكنولوجيا، وكان في هذا الوقت الاتصالات والحاسب الآلي وسيلة الاتصالات ونقل المعلومات من خلال المكالمات الصوتية أو الاتصالات اللاسلكية عبر رسائل الحاسب الآلي،  ثم تم ظهور الإنترنت وأصبحت أسهل وسيلة للاتصالات داخل وخارج البلاد، وأصبح العالم كله متواصل مع بعضه البعض في  جميع الأوقات.

شاهد أيضًا: بحث عن علماء الرياضيات المسلمين

تأثير الإنترنت في عالم التقنيات والتكنولوجيا

كان ظهور الإنترنت في الفترات الأولى له يعد محدوداً، وذلك بسبب عدم ظهور إصدارات حديثة في ذلك الوقت لهواتف المحمول النقالة، فكان يتم استخدامه من قبل الأشخاص الذين يمتلكون أجهزة الحاسب الآلي واللاب توب فقط، وكان بفترات قليلة لكل شخص بسب اشتراك أكثر من فرد في المنزل في استخدام جهاز الحاسوب واللاب توب، ولكن مع تطور التكنولوجيا تم إصدار العديد من الهواتف التي تدعم أنظمة الإنترنت المختلفة، ومن هنا أصبح وسائل الاتصال ونقل المعلومات أسهل بكثير مما سبق، وانتشرت صفحات الانترنت المتعددة.

دور الانترنت في تطوير مجال الاتصالات

إن تتم وسائل الاتصال في العالم عبر الوسائل الشبكية، ومن قبل المهندسون المتخصصون في دعم وسائل الاتصال بجميع الشبكات، حيث كان الاتصال من داخل البلاد، ومن خارج من خلال تقنيات معينة وأسلاك خاصة بشبكات الاتصال، ومع توفير التقنية المناسبة التي تناسب الاتصال إذا كان يتم لنفس الشبكة، أو لشبكات أخرى، أو داخل البلاد وخارجها، وبالطبع استخدام أسعار مختلفة وتحديد الأسعار لهذه الاتصالات لتحديد العائد وسعر التكلفة التي سيتم اختيار التقنية له.

وكل هذه الأمور تختص بكل شركة وكل الشركات المسئولة عن الاتصالات الشبكية مع اختلاف كل واحدة منهم، وهنا كان للإنترنت إسهام أخر،  حيث ظهر وسائل اتصال عبر الانترنت من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، مع ظهور برامج معينة عبر الانترنت مختصة فقط في الاتصالات، وذلك من خلال أن يكون الشخص الآخر الذي تقوم بالاتصال به يشترك معك في نفس البرنامج، وهذا جعل وسائل الاتصال أكثر مرونة ويسر خاصةً في استخدام هذه البرامج والمواقع في الاتصال بالدول الأخرى، وهذا كان أفضل بالنسبة للأسر المغتربة في حين أرادت التواصل مع أفراد عائلتها في أي وقت، بل في كل الأوقات ويصبحون يتحدثون أطول الفترات.

لأن هذا بالطبع يعتبر أقل تكلفة من الشركات المختصة بشبكات الاتصال، ليس هذا فقط بل أصبحوا يشاركون بعضهم تفاصيل الحياة اليومية من خلال الاتصال عبر الكاميرات، فأصبح الأب يشارك أبنائه وهو في بلد أخري سواء في احتفالات أعياد ميلادهم ونجاحهم، كالاتصال عبر مكالمة الفيديو، هنا كان للإنترنت دور فعال جداً ومهم لا يمكن إنكاره.

ومع تقدم الوقت نجد أن لم يكن هناك تطور كبير في تطوير التقنيات، ولكن تدرج الأمر حتى توصل إلى ما نحن عليه الآن، لم تكن تقنية الاتصال عالية بل كانت الشبكات ضعيفة وكان قليلاً ما يتم استخدام الإنترنت في الاتصالات، ولكن في ظل تطور التكنولوجيا فتقدت التقنيات وجودة الاتصالات والشبكات، وأصبحت الصورة في مكالمات الفيديو أوضح مما كانت في السابق، وذلك بسبب التطور المستمر الذي يسير دائماً نحو كل ما هو أفضل.

دور وسائل الاتصال في سوق العمل

لن يتوقف أبداً التطور المستمر في مجالات الاتصالات، بل بسبب توافر نقل المعلومات والاتصالات بصورة أبسط، أصبح هذا سبباً، في تقدم سوق العمل، وهذا بسبب ظهور العديد من الشركات المختصة بشركات الاتصالات ولقد ساهم بنسبة كبيرة جداً في توفير فرص عمل للشباب المختص بعالم الاتصالات والتكنولوجيا والإنترنت، و بالنسبة لصاحب العمل أصبح من الأسهل أن يباشر عمله وهو خارج المكتب أو خارج الشركة، كما يمكنه أن يلقي التعليمات من خلال وسائل الاتصال المختلفة عبر الإنترنت، ولم تن هذه نهاية المطاف، بل قامت الدولة بالاستفادة من ذلك بسبب كثرة شركات الاتصالات الشبكية وشركات الانترنت، وهذه الشركات بالطبع تدفع ضرائب للدولة وتزداد خزينة الدولة التي تعم على الشعب في تحسين التعليم والصحة واستصلاح الكباري ووسائل المواصلات، كل هذا بفضل التقدم المستمر الذي لن يقف عند حداً، بل يمكننا أن نصل لما هو أبعد من ذلك، لأن ما وصلت إليه وسائل الاتصالات والتكنولوجيا حتى الآن كان لا يمكن أن نتوقعه ولقد تحقق.

شاهد أيضًا: بحث عن العنف أسبابه وأضراره مع المراجع

دور وسائل الاتصالات في التعليم

كان لوسائل الاتصال دور في تطوير التعليم أيضاً، حيث أحدثت طفرة جديدة وهي توفير المناهج عبر التابلت وليس من خلال الكتاب الورق، وأيضاً المذاكرة من خلاله، وأصبح الطالب يستطيع التواصل والوصول إلى المنهج والشرح من خلال وسائل الاتصال والمواقع الخاصة بذلك، كذلك تم استبدال لوحات الكتابة عبر الأقلام والطباشير والأوراق إلى هواتف ذكية تحمل في اليد يتم إرسال واستلام المعلومات من خلالها بأبسط الطرق.

مساهمة الاتصالات في الثورة الصناعية

إذا لم يكن هناك تطور في وسائل الاتصال لم يكن هناك حدوث ثورة والتي تسمى بالثورة الصناعية، ذلك لأنها قامت في بدايتها من خلال الاتصال والتواصل بين الأفراد وبعضهم البعض عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ورجع نجاحها إلى هذا التطور الذي تم في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

دور تطور الاتصالات في الجانب السياسي

لقد أدى هذا إلى تطور القاعدة العسكرية في استخدام رموز مشفرة يتم من خلالها التجسس على العدو، والاستعداد لأي ضربة يخطط لها ضد الدولة، كذلك من الناحية الهندسية تم تطوير الطائرات إلى وصولهم لطائرة تطير بدون طيار، وطيارات تشترك في الحرب من خلال تركيب كاميرات بها تقوم بمراقبة العدو وأماكن اختباءه وتصويرها والعودة مرة أخرى، وذلك بالطبع ساعد في قوة الدولة، وزيادة هيمنتها على الدول الأخرى، ومعرفة سلاح العدو والتمسك بالسلاح الأقوى منه.

خاتمة بحث عن تقنية المعلومات والاتصالات

كل شيء في هذه الحياة له فائدة وضرر، ولكن نرى كم الفائدة التي عادت وستعود نتيجة لهذا التطور، الذي لم يترك جانباً في الحياة إلا وأثر فيه بشكل كبير جداً بل كان نقطة تحول جذرية، ولكن للأسف هناك بعض الأضرار التي لم تنتج إلا بسبب الاستخدام الخاطئ له، فأصبح التواصل مع الأصدقاء والأقارب يتم من خلال صفحات التواصل الاجتماعي فقط، فأصبح سبباً في وجود فجوة بين الأصدقاء والأقارب فقلت الزيارات والمحبة والاجتماعات العائلية.

شاهد أيضًا: بحث شامل عن الطيور وأنواعها

وأصبح أفراد الأسرة نفسهم يعيشون مع بعضهم كل منهم يحمل الهاتف الخاص به وفي عالم منفصل عن الآخر يجلس مع هاتفة فقط، حتى في مقابلات الأصدقاء التي كانت لا تخلو من المزاح والأحاديث كل فرد يحمل هاتفه ولا يجتمعوا ويتحدثوا إلا من خلال الصور التي يقومون بالتقاطها لتحميلها عبر مواقع التواصل والحصول على نسب مشاهدات أعلى، وهذا لا ينطبق على الجميع بل على الأشخاص الذين يستخدمون التطور بشكل سلبي، لذلك لابد من أن يتم استخدام هذا التطور بشكل معتدل، لأن الإفراط في استخدام أي شيء مهما كان أمر خاطئاً يجلب الضرر.

أترك تعليق