بحث عن التدخين وأضراره وكيفية الإقلاع عنه

بحث عن التدخين وأضراره وكيفية الإقلاع عنه، كيف يستطيع الإنسان أن يحيا وحياته مهددة بالموت، ليس هذا فقط بل ويعيش محكوماً على صحته بالأمراض، فهذا مثله مثل الإنسان الذي يحكم عليه بالإعدام وينتظر تنفيذ الحكم في أي لحظة، فهذه هي حياة الإنسان الذي يعلم بالعواقب التي تأتي نتيجة للتدخين ويظل على موقفه، فالتدخين ليس مدمراً للصحة فقط بل هو مدمراً للبشرية.

مقدمة بحث عن التدخين وأضراره وكيفية الإقلاع عنه

في البداية دعونا نتحدث عن ما هي الأسباب التي تستدعي الإنسان أن يصبح مدخناً، فهناك من يتخذها كشكل جدية لحياته، وهناك من يرى أنها عنواناً للرجولة، وهناك أشكالاً أخرى مثل أنها عادة يومية ولا أستطيع أن أتوقف عنها، فكل تلك الحالات يكذبون على أنفسهم، فالمدخن يستطيع التوقف عن التدخين لأكثر من 16-17 ساعة في شهر رمضان الكريم.

أي أن الدخن يستطيع أن يسيطر على نفسه وعلى غرائزه الداخلية، فالمدخن يقنع نفسه بأنه لا يستطيع أن يقلع عنها، وفي هذا الوقت بالفعل لا يستطيع التوقف عنها، لأنه أقنع نفسه من الداخل وعقله الباطن بذلك، ولكنه هذه كذبه سيعيش بداخلها وهو بفرده الذي يستطيع أن يمحى من داخله ويقلع عن التدخين بأنواعه.

هناك الكثير من الطرق الإيجابية التي يمكن لأي شخص إتباعها للإقلاع عن التدخين بشكل نهائي، ولهذا فسوف نعرض فيما بعد كافة الطرق والأساليب لكيفية الإقلاع عن التدخين.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن أضرار التدخين على الفرد والمجتمع

نصائح وقائية للابتعاد عن التدخين

  • إن التدخين هو عبارة عن أن الإنسان المدخن يقوم بإشعال كمية من التبغ التي توجد بداخل (السجائر)، ولكن هناك من يظن أن الكية التي توجد داخل علبة السجائر كمية بسيطة لصغر حكم السيجارة الواحدة، ولكن هذا مفهوم غير صحيح، فالسيجارة الواحدة التي تدخل إلى الرئة من خلال الاستنشاق قادرة على تدمير عدد لا متناهي من الخلايا التي توجد بداخل رئة الإنسان، وهذا ما يسبب لكثير ن الحالات الإصابة بمرض السرطان.
  • إن كثرة التدخين خاصة في الصباح عندما يستيقظ الإنسان، ستجعل صحته عرضة للإصابة بأمراض القلب، فيوجد الكثير من الحالات التي قد أصيبت بأزمات قلبية مزمنة، وجلطات بسبب كثرة التدخين في الصباح بشكل خاص، وطوال اليوم بشكل عام.
  • إن المدخن يمكننا أن نميزه أنه مدخناً بكل سهولة، فإذا نظرة إلى أسنان المدخن ستستطيع تفرقتها عن أي شخص أخر غير مدخن، لأن التدخين يسبب حالة من الاصفرار للأسنان لا يستطيع أي معجون أسنان أن يقوم بمحوها، فإن التسويس والاصفرار الذي يصيب الأسنان يجعله شكلها مقززاً للغاية، ويجعل صاحبها لا يمتلك شخصية جذابة بين الأخ.
  • هناك حالات كثيرة يسبب لها التدخين حالة عصبية شديدة، فلا يستطيع هؤلاء الأشخاص السيطرة على أنفسهم عند تعرضهم لأي مشكلة حتى وإن كانت مشكلة صغيرة لا داعي لحجم العصبية التي ينتج عن المدخن، ولهذا فالعصبية التي تتشكل في شخصية المدخن تسبب له الكثير من المشكلات التي يترتب عليها أراض الضغط المرتفع.

التدخين يدمر صحة ونفسية الرجل

  • ومن أهم الأعراض التي يجب التنويه عنه للمدخنين هي هل تعلمون أن التدخين قد أصاب نسبة كبيرة من الرجال بمشكلة الضعف الجنسي، ليس هذا فقط بل أن التدخين بأنواعه أصاب فئة من الرجال بالعقم المزمن الذي لا علاج به.
  • إن مدة النيكوتين عندما تسري في الجسد تجعل الدم متشبعاً بها، وبالتالي فعندما يتوقف الإنسان عن تناولها فيشعر الجسد بأنه يحتاجها لأنها من المنبهات مثلها مثل الكافيين، فعند الاستمرار بتناوله بشكل يومي فعند الساعة التي يتم تناوله مادة الكافيين ولم يتناولها الإنسان فسوف يشعر بصداع شديد في الرأس مما يجعله مثل مدمن المخدرات.
  • كما أن لقد انتشر التدخين في عال النساء، فأصبحنا نرى العديد من النساء المدخنات في الأماكن العامة، فالتدخين من أعراضه التي يسببها للنساء هي خشونة الصوت، فيصبح صوت النساء متجشماً، وكما أنه يمنع التدخين تماماً في حالات الحمل، لأن النيكوتين في الدم يسبب موت الجنين، لأنه يعمل على عدم توصيل الأكسجين للجنين.

شاهد أيضًا: بحث علمي عن التدخين كامل

التدخين حلالاً أم حراماً

إن الله عز وجل لا يحث الإنسان على فعل شيئاً إلا وكان يترتب عليه ثواب كبير من الله في الدنيا والآخرة، كما أن الله ينهي الإنسان عن شيئاً إلا وسيكون المترتب عليه سيضره ويسبب له العقاب الشديد.

إن التدخين من أسوأ الأفعال التي يقوم الإنسان به ويعرف أن الله نهى عنها، فالله ينهي عن فعل أي شيئاً يجعل الإنسان يتعلق به سوى التعلق بالتقرب إلى الله، ولهذا فالتدخين حراماً وسيكون عقابه في الآخرة شديداً.

أهمية الرياضة عند الإقلاع عن التدخين

إن الرياضة مهمة للغاية لجسم الإنسان فالشخص الذي يمارس الرياضة ويعود جسده على ممارستها يومياً تجعل صحته جيدة، والأهم أنه سيبتعد عن فعل أي شيئاً يؤثر على ممارستها، فلا يمكن أن يقوم المدخن بممارسة الرياضة، لأن التدخين يجعل حالة التنفس بطيئة، والنفس عند المدخن يخرج بصعوبة، ولذلك يجب على الشخص الذي يريد الإقلاع نهائياً عن التدخين أن يقوم بممارسة أي نوع من أنواع الرياضة، لأنها ستساعده في عدم الرجوع مرة أخرى وستفيد صحته المنهمكة.

كيف يمكن الإقلاع عن التدخين

إن للإقلاع عن التدخين بشكل نهائي وبدون رجوع يرجع هذا على حسب الشخصية التي تريد الابتعاد عن التدخين، فهناك شخصيات متسرعة تريد أن تأخذ قرار الإقلاع عنه اليوم تجد اليوم التالي حالتها طبيعية، ولا يحدث لهما أي أعراض تسبب لهم الضيق.

فالمدمن عند انسحابه عن الإدمان يتعرض لبعض الأعراض مثل الأرق، القلق، عدم النوم، الصداع الشديد، ونفس الحالة تنطبق على المدخنين، فالتدخين إدمان ولكن هناك فروق بالتأكيد، ولكن انسحاب النيكوتين من الدم يؤثر على الإنسان بشكل كبير، ولهذا فيجب أن يأتي الإقلاع عن التدخين تدريجياً وليس عنوة.

يجب أن يقوم الإنسان الذي يتخذ قرار الابتعاد عن التدخين باختيار هواية أو رياضة يهتم بها، لكي يبقى مشغولاً ولا يفكر في التدخين، وكلما مر الوقت، كلما شعر الإنسان بتحسن كبير.

يجب الابتعاد عن الأشخاص المدخنين خاصة في الفترة الأولى من الإقلاع، حتى لا ينتكس الإنسان ويعد مرة أخرى لتناولها، فهناك نوع من الأصدقاء يصحبون الإنسان لكل ما هو سيئ فأسوأ.

يجب على المدخن أن يقوم يقسم وجباته خاصة في الفترة الأولى من الإقلاع عن التدخين، وألا يتناول الوجبات الثقيلة على المعدة، لأنه بالتالي سيحتاج إلى تناول السجائر بعدها وهم منه أنه بهذا الشكل سيهضم الأكل.

شاهد أيضًا: بحث عن التدخين والادمان جاهز للطباعه

خاتمة بحث عن التدخين وأضراره وكيفية الإقلاع عنه

وفي خاتمة حديثنا أن صحة الإنسان إذا تلفت فلن يستطيع إصلاحها، فالمرض إذا لبث في جسم الإنسان يجعله ضعيفاً، والرجال لا يستطيعون تحمل الضعف، ولهذا فاتركوا كل ما يؤذي صحتكم، ويترتب عليه الأذى، لأنه سيجعل الموت قريباً منكم، فكونوا أشخاص لا تهلك نفسها بنفسها، بل عيشوا حياتكم واستمتعوا وابتعدوا عن التدخين وأنواعه لأنها كارثة حقيقية تهدد صحة شباب بلادنا.

أترك تعليق