تعبير عن العيد القومى لمحافظة البحيرة

تعبير عن العيد القومى لمحافظة البحيرة

تعبير عن العيد القومي لمحافظة البحيرة تعد محافظة البحيرة من أحد محافظات مصر والتي تتسم بأنها شهدت أحداثًا تاريخية عظيمة عبر عصور مختلفة تميزت بالقوة والصلابة، ولذا فإن محافظة البحيرة كان ولابد أن يكون لها عيدًا قوميًا يعبر عنها ويحتفل بما عبرت به وشهدته طيلة سنون الكفاح ما ساهم ذلك في تشكيل المحافظة وإعطائها قيمة بين المحافظات الأخرى، وأيضًا لكي تبث روح العزيمة والدفاع عن الحق في الحياة لأبناء المحافظة وحتى يستشعر العظات والدروس المستفادة ممن مرت به محافظة البحيرة، ولذلك تم عمل العيد القومي للمحافظة لكي يفتخر أبنائها بتاريخ بلدهم العظيم وكيف واجهت الأعداء وكيف انتصرت لأجل أن تبقى صامدة عبر الزمن.

مقدمة تعبير عن العيد القومي لمحافظة البحيرة

  • تمثل محافظة البحيرة تاريخًا حافلًا بالبطولات الهامة التي شهدها أبناء البلد على مر الأجيال، وهي عاصمة لمدينة دمنهور وتصل المساحة الإجمالية للمحافظة إلى 119.253 كم, تمتلك المحافظة ست عشرة مدينة وخمسة عشر مركز وقامت المحافظة باختيار التاسع عشر من شهر سبتمبر أن يكون عيدًا قوميًا لها لما بذلته المحافظة من انتصارات مجيدة هزمت فيها بريطانيا في عام 1907ولذاك أصبح هذا اليوم هو العيد القومي لمحافظة البحيرة، تقع محافظة البحيرة غرب دلتا النيل ويحدها شرقًا فرع رشيد ومن الجنوب محافظة الجيزة ومن جهة الغرب محافظة مطروح والإسكندرية ومن الشمال البحر المتوسط.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن المحافظة على البيئة بالعناصر

محافظة البحيرة في تاريخ مصر

تتضمن محافظة البحيرة 106 من الأراضي الأثرية حيث تمتد تلك الأراضي لأجزاء كبيرة معروفة بالتلال الواسعة، والتي وقعت تحت طائلة التعديلات الخاصة بالبناء والزراعة، كما أن محافظة البحيرة لها نصيب كبير من تاريخ عريق يتجسد في مناطق مختلفة من الآثار السياحية تحكي عصور شاهدة على المحافظة ومن أهم تلك العصور:

  • كانت محافظة البحيرة هي أول من اندلعت فيها انتفاضة شعبية لم يرى مثلها في العالم وذلك لإنهاء حكم مينا وكان تاريخ هذه الواقعة يرجع إلى 5000 آلاف عامًا، عندما أتى مينا ومعه العديد من الجيوش متجهًا بهم من صعيد مصر إلى شمالها عملًا على توحيد الوجهين القبلي والبحري.
  • ومن ثم فإن أهل محافظة البحيرة قد قاموا بتلك الثورة وبعض من أهالي مقاطعة متليت سعوا في تكوين مجلس العشرة الكبار لتمثيل الحكومة، وذلك في عام 633 ق م وكان هذا عصر ما قبل الأسرات.
  • أما العصر الفرعوني قام الملك منفتاح بفرض سطوته على محافظة الغربية، وحتى رشيد متجها إلى الشمال لكي يقف في وجه الأعداء الإغريقيين والصقليين وانتصر المصريون على أرض رشيد في محافظة البحيرة.
  • أما عن العصر الروماني، حيث كانت مصر خاضعة للحكم في أول القرن السابع الميلادي وحدثت الحملة الرومانية وبدأت الجيوش في التحرك إلى ممفيس، وبعدها إلى مدينة الكريون ووقت أن وصل الجيش للضفة الغربية من النيزل.
  • حيث رشيد قام الجيش الروماني بالعبور من طريق آخر لكي يصلوا إلى الإسكندرية وسعي الجيش على تدمير قنطرة دفاشير القريبة من مريوط، وتم فرض الحصار وكانت تلك المعركة معروفة بثورة إفريقيا والإسكندرية وكانت محافظة البحيرة مقبرة للرومان.
  • وفي العصر الإسلامي قام عمرو بن العاص بقيادة جيشه متجهًا إلى فتح مصر وكان هذا بالمصادفة مع نهاية حكم نابليون في عام 641 م، حيث أخذ عمرو بن العاص خيله واتجه إلى الإسكندرية مارًا بعدد من المدن كان أهمها ترنوط التي كانت مكانًا لهزيمة قائد رومانيا تيودور ثم إلى قرية الكوم وبعدها دمنهور ثم حصن الكريون وبعد ذلك تم النصر وفتح الإسكندرية.
  • وأخيرًا العصر الحديث حيث كانت محافظة البحيرة أحد أدرع الأمان والحماية للبلاد في مقاومة الغارات والغزوات التي كانت من الأعداء وبخاصة الثورة على حكم نابليون عدد من المرات إلى أن نجحت.

العيد القومي لمحافظة البحيرة

  • يقوم أبناء محافظة البحيرة في يوم التاسع عشر من سبتمبر من عام بالاحتفال بذكرى تحقيق أهل مدينة رشيد الانتصار والدفاع عن بلدهم ضد العدو الإنجليزي، وكان هذا في عام 1807 حيث قام الأهالي بعمل ملحمة شعبية غير اعتيادية من أجل الحرية والكرامة.
  • وكانت الحرب في تلك الفترة عصيبة إذ أن الجنرال الإنجليزي فريزر قام بطلب خمسة وعشرين سفينة تحمل العديد من المحاربين، وتم فرض السيطرة على الإسكندرية وعاش أبناء المحافظة تحت وطأة الاستعمار.
  • ثم بدأت الثورة تعلوا وكانت الأولى من نوعها وقام محمد علي بمساعدة من الأهالي للتخلص من العدو الإنجليزي وتحقيق النصر والحرية.
  • ومن ذلك اليوم أصبح للمحافظة عيدًا قوميًا رسميًا يتم الاحتفال به في كل عام، وعمل محمد علي بإصدار معاهدة صلح مع الجنرال شروبك، وكانت تنص على جلاء الإنجليز عن مصر وعودة الأسري والجرحى إلى البلاد.

شاهد أيضًا: بحث عن حماية البيئة وتجميلها والمحافظة عليها

أهم الآثار المصرية في محافظة البحيرة

تتضمن محافظة البحيرة العديد من أهم الآثار التي تحكي تاريخ العصور السابقة والتي كانت شاهدة على الانتصارات والبطولات والهزائم أيضا ومن أبرز تلك الآثار:

قلعة قايتباي

  • تم تشييد قلعة قايتباي على يد السلطان الأشرف أبو النصر قايتباي في أواخر الحكم المملوكي على مصر، وتم البناء في رشيد من الجهة الغربية لنهر النيل ويبلغ طوله ستين متر والعرض خمسين متر والأسوار يبلغ سمكها أربعة أمتار ونصف.

متحف رشيد

  • بني متحف رشيد في مطلع القرن الثامن عشر ويتكون من أربعة أدوار ويوجد داخل منزل أثرى في المحافظة.

بيت الأمصيلي

  • تم بناء هذا البيت على يد عثمان آغا الطوبجي ويتسم بفنون العمارة الإسلامية ومدي الفن الإسلامي من أعمال خشبية وأشغال يدوية ونقوش عربية.

دير وادي النطرون

  • هذا الدير يشمل الكثير من مقابر البطاركة الأرثوذكس ويوجد في صحراء وادي النطرون.

قصر الملك فاروق

  • هذا الأثر مقر كلية الطب البيطري التي تتبع لجامعة دمنهور والتي توجد في إدفينا.

منطقة تل كوم تقالة

  • وهذه المنطقة توجد في جنوب عزبة الصاوي وتشتمل محافظة البحيرة على مائة وستة وثمانين تل أثري موزعين في شمال وجنوب المحافظة كذلك تتضمن أهم قطع أثرية.

ملاحات منطقة إدكو

مبنى مسرح البلدية

  • وتم البناء في عهد الملك فؤاد وكانت على شكل أوبرا.

مبنى مكتبة البلدية

المدرسة القانونية ودير وادي النطرون.

قناطر إدفينا

أهم المشاهير في محافظة البحيرة

  • محافظة البحيرة لم تبخل على أبنائها في أن تجعل منهم نبراسًا للعلوم والفنون وغير ذلك فقد ظهر فيها الكثير من الرواد والمشاهير كالداعية الإسلامي الشيخ محمد الغزالي.
  • وأيضًا الشيخ أحمد الدمنهوري شيخ الأزهر وأحمد زويل أحد أشهر علماء الكيمياء والأديب توفيق الحكيم، وحسن البنا مؤسس جماعة الإخوان المسلمين وغيرهم من رموز الفن والأدب والدين.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن عيد العمال بالعناصر

خاتمة تعبير عن العيد القومي لمحافظة البحيرة

  • وفي الختام فإننا مهما تكلمنا عن محافظة البحيرة من كافة النواحي سواء من حيث الأهمية أو القيمة لتلك المحافظة، أو ما قدمته خلال التاريخ أو دورها البالغ في إبراز دور أبناءها في تحقيق هذا اليوم وتسطيره على صفحات التاريخ، فلن تنتهي الكلمات حيث أن هذا اليوم هو تعبيرًا ورمزًا تاريخيًا يحكي بسالة شعب وكفاحه من أجل الوصول إلى الحرية، وأن العدو مهما كانت قوته وسطوته لكنه سوف ينهزم، ويلقي درسًا سيظل علامة في تاريخه كذلك اليوم الذي هو علامة في تاريخ محافظة البحيرة وهو الاحتفال بعيدها القومي.

أترك تعليق