بحث عن الادمان وتأثيره على الشباب

بحث عن الادمان وتأثيره على الشباب

بحث عن الادمان وتأثيره على الشباب، يعتبر الإدمان من أسوأ الأحداث التي قد تمر في حياة أي شخص، فالإدمان يجعل الإدمان لا يخسر حياته فقط بل يخسر كل من حوله، فإن الشخص المدمن يعتبر هو الشخص الذي يحكم على حياته بالتعب والإجهاد الذي يجعله غير مرغوباً به في مجتمعنا العربي، ولهذا فيجب أن نقدم النصيحة لأبنائنا الشباب ونوضح لهم مدى ضرر الإدمان وكيفية الوقاية منه سواء كان السن صغيراً أو كبيراً.

مقدمة بحث عن الإدمان وتأثيره على الشباب

إن الإدمان والمدمنين هم الخطر الذي يصيب المجتمع، فتلك النماذج التي توجد في المجتمع تصيبه بالسوء، وتجعل المحيطين بهم يصابون بالذعر والخوف، فالمدمن يمكننا أن نتعرف عليه بكل سهوله وبدون أي جهد، لأن لمدمن ستجدونه حالته ل تشبه أي شخص عادي، فسنجد أن عينيه لها شكل مختلف دائماً يوجد لوناً داكناً أسفلها، ولا يستطيع أن يقوم بفتح العينين، فهو دائم الاختباء في المنزل والخروج في الليل فقط، فالليل هو صباح المدمن.

ولهذا فإذا لم يتناول المدمن جرعته التي تعود عليها جسده فسوف يكون رد فعله قاسياً وشديد العصبية، ولهذا فالمدمن لا يهمه الأكل أو الشرب أو حتى ارتداء الملابس الجديدة والمهندمة ولكن كل ما يشغله هل جرعة اليوم موجودة أم لا، فتأثير الإدمان لا يكون على الشباب فقط بل تأثيره أيضاً على المجتمع بأكمله.

شاهد أيضًا: بحث عن الإدمان وتأثيره على الشباب

ما هو تعريف الإدمان

إن تعريف الإدمان هو أن يقوم شخصاً ما بتناول بعض الأنواع المخدرة التي تذهب العقل وتجعل الإنسان غير واعياً لأي شيئاً يدور حوله، فتتنوع العقارات المخدرة فمنها ما يتم تناوله من خلال الفم أو يأخذ من خلال الحقن بها في الوريد، ومنها ما يأخذ من خلال حاسة الشم، وكل هذه الأنواع تدمر صحة الإنسان على مدى تناولها، وتكون النتيجة محسومة في النهاية.

فالإدمان هو من المخاطر التي إذا تعرض لها مجتمعاً ما فسوف تسوده سحابة سوداء تجعله يطلق عليه مجتمع لم تزوره أي سلوكيات للتربية أو سلوكيات لكيفية التعامل مع البيئة المحيطة بنا، لأن الذي يدر شخصاً ما كان طبيعياً هو البيئة المحيطة أو الموجود بها والأصدقاء الذي يصادقونهم، فالصاحب السيئ تالف ويتلف كل من حوله.

ضعف الدين من أسباب الإدمان

إن ضعف الإيمان بالله والدين في قلوب المسلمين هو أحد أسباب الإدمان على المخدرات، فالإنسان الذي يتقرب إلى الله سبحانه وتعالى ويصلي ويصوم ويقوم بتنفيذ أركان الإسلام لا يمكن أن يخطأ، لأنه سيرى الله في كل فعلاً، ولهذا فالذهاب إلى المسجد بشكل متواصل والترجي والقرب من الله يجعل الإنسان نظيفاً من الداخل، ويعرف جيداً أن الجسد هبه وأمانه من الله وعلينا أن نحافظ عليها لحين استردادها مرة أخرى عند الموت.

إن الحياة قصيرة فلماذا يقدم الإنسان على ضرر نفسه بيديه، بل وضرر غيره فالإنسان الذي يقدم على إدمان نوع من أنواع المخدرات يؤذي جسده، صحته، عائلته، المقربين منه، يكفي أن يقال بداخل عائلة أن يوجد بها شخصاً مدمناً فسيكون النتيجة هي النفور من العائلة بأكملها، ولهذا فالإدمان هو الكارثة التي تدق الأبواب بدون سابق إنذار.

أهم أسباب الإدمان للمدمنين

إن من أهم أسباب الإدمان للمدمنين هي ألا يكون هنا مراقبة دائمة للأبناء، لأن الأهل هم الوحيدين الذين سيكتشفون الأمر، فهم أكثر وعياً بسلوك أبنائهم، وطريقة تعاملهم مع الآخرين، ولهذا فمراقبة الأهل ضرورية خاصة في سن الشباب أي بداية من سن المراهقة.

كما أن من أحد أهم أسباب الإدمان هو المال الذي لا ينقطع في أيدي أبنائنا، فهناك نسبة كبيرة من العائلات تعطي الأبناء أموالاً بلا انقطاع ولا يكون هناك متابعة فيما تم صرف هذه الأموال، ولما تحتاجون إلى أخرى فكل هذه العلامات أحد علامات الإدمان، فالمواد المخدرة تحتاج إلى بنك من الأموال لا ينتهي ولا يفرغ.

هناك بعض الأهل الذين ينشرون الروح السلبية بداخل نفوس أبنائهم، مثل أنك فاشل، غير محبوب، لن يكون لك أي مستقبل، عاطل، وغيرها من الكلمات البذيئة الأخرى التي تجعل الشباب ينتهي بهم الحال بداخل عالم الإدمان، لأنهم يهربون منه من واقع مرير، فهذا العالم لن يقوم بمعايرتهم مثل الأهل.

كما هناك فئة أخرى من الأهل الذين ينتشر بداخل المنزل المشكلات بين الأب والأم والتي يشوبها الضرب والعنف والإهانة والتلفظ بالكلمات السيئة أمام الأبناء وهم صغاراً وهذا السلوك يترتب عليه مشكلات عديدة، أولها أن سيتربى بداخل الأبناء روح عدائيه، انفعالية، الضرب سيكون هو وسيلة التفاهم بين الآخرين، ووسيلة النقاش مع معارضيهم، ولهذا فيجب ألا يكون هناك نقاش حاد أمام الأطفال منذ الصغر لأن مخاطرة كثيرة وأكثرهم خطراً هو تعاطي المخدرات.

شاهد أيضًا: بحث عن التدخين وأضراره وكيفية الإقلاع عنه

ما هي درجات المخدرات

فإن المخدرات لها درجات فقد تفوق درجاتها وتشكل خطراً صعباً على مدمنها، ولهذا فن أول درجات الإدمان هي

  • (إدمان العقارات كالحبوب المهلوسة).
  • (إدمان المخدرات السائلة أي التي يتم تناولها بالحقن في الوريد).
  • (إدمان النباتات المزروعة (الحشيش – البانجو).
  • (المخدرات التي يتم تناول عن طريق الشم وهي مثل الكوكايين) وهذا النوع يشكل خطراً كبيراً على الإنسان.
  • (كما أن تعتبر المواد التي يوجد بها كحول أيضاً من أنواع المخدرات، لأن يدمن الإنسان على تناولها، ويجب الانتباه إلى نوع أخرى من الإدمان وهو إدمان المهدئات التي يتناولها الإنسان بسبب وبدون سبب، فالمهدئات والمسكنات هما الاثنان يؤذون صحة الإنسان ويصبح مدمن عليها لأنها تسكن له ألامه.

كيفية وقاية وعلاج الإنسان من الإدمان

ففي البداية يمر الإنسان بمراحل عديدة لينجو من هذا المأزق، ومن أخطر تلك المراحل هي مرحلة أخذ المدمن قرار العلاج والتعافي من المخدرات، وعندما نبدأ بهذا الخطوة وتمر ستكون المراحل التالية أسهل بكثير.

وثم سنجد أن هناك مرحلة أخرى صعبه أيضاً وهي مرحلة انسحاب نوع المخدر من جسد المريض أو المدمن، لأنها ستكون مرحلة مصيرية في حياة المدمن، وأما ينجو منها ومن الإدمان بأكمله وإما يعود مرة أخرى للإدمان.

ثم سنجد أن المرحلة التالية لتلك المراحل هي أن نقومه جسدياً ونفسياً واجتماعياً، فإن مجتمعنا هو السبب في عدم تعافي جزأ كبير من المدمنين لأنه يظل ينظر لهم نفس النظرة حتى بعد علاجهم.

شاهد أيضًا: بحث علمي عن المخدرات كامل

خاتمة بحث عن الإدمان وتأثيره على الشباب

إن الإدمان لا يمكن قاومته في يوماً واحداً ولكنه يمكننا أن نقضي على هذه الظاهرة بأكملها من خلال القضاء على التجار الذين ينشرون هذه الأشياء التي تؤذي شبابنا وتشكل خطراً على حياتهم، يجب أن يكون المجتمع مشاركاً في نجاة الشباب الذين يقعون في دائرة الإدمان، فإذا أتحد المجتمع والدولة والمسئولون للقضاء على ظاهرة الإدمان سيكون هناك حل حاسم وجذري حتى وإن تم هذا الأمر بالشكل التدريجي ولكنه سيتم قطعه من جذوره.

فعلى شبابنا أن يخافون على صحتهم وحياتهم، فالإدمان ليس عالم جميل وهادئ كما تظنون، فلا يوجد عالم جميل مؤقت ويأتي لفترة وينتهي عند انتهاء الجرعة من أجسادكم، ففوقوا لأنفسكم وعيشوا حياتكم بالشكل الصحيح حتى لا تفوقون في وقت متأخر.

أترك تعليق