موضوع تعبير عن المسجد الاقصى بالعناصر

موضوع تعبير عن المسجد الأقصى بالعناصر

موضوع تعبير عن المسجد الاقصى بالعناصر، ففي بدايـة الأمر لابد من معرفة أهمية المسجد الأقصى في قلوب جميع المسلمين والغير مسلمين، فيعتبر المسجد الأقصى هو من أكثر وأهم المساجد التي تتميز بأنها قريبه لدى قلوبنا، فإن مكانته لم تتغير لم تقل أو تتغير عبر مرور السنين سواء قمتم بزيارته أو لم تقم برؤيته في الحقيقة، فيكفي أنه أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، موضوع تعبير عن المسجد الأقصى بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن المسجد الأقصى بالأفكار والاستشهاديات للصف الاول الاعدادي والثاني الاعدادي والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

مقدمه موضوع تعبير عن المسجد الأقصى

يعتبر المسجد الأقصى هو من أهم الأماكن قدسية عند جميع المسلمين وبالنسبة لموقعه الجغرافي، فهو يتواجد فوق هضبة يطلق عليها هضبة موريا بمدينة القدس الموجودة بدولة فلسطين الحبيبة.

لقد ظل المسجد الأقصى مطمعاً لدى اليهود منذ نشأته، مما جعلهم يقنعون أنفسهم بأن المسجد الأقصى ملكاً لهم، وهذا شيئاً ليس حقيقياً فهو ملكاً لكل مسلم ولم يتم التنازل أو التخلي عنه يوماً مهما حدث وتحت أي ظرف فقد قتل العديد من الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم فداء للمسجد الأقصى ولكي تظل قدسيته علي مر العصور، فهو ثالث الحرمين الشريفين وله مكانه مرموقة ومقدسه بجميع الأديان السماوية جميعاً.

لقد اختلفت الآراء حول بناء المسجد الأقصى، ولكن أكد الجميع أنه تم بناؤه بعد بناء الكعبة الشريفة مباشرةً، ولقد صلي النبي إبراهيم عليه أفضل الصلاة والسلام بالمسلمين بداخله.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن القدس العربية بالعناصر

 الأهمية الدينية والاستراتيجي للمسجد الأقصى

توالت العصور عصر بعد الآخر وللمسجد الأقصى مكانة خاصة به، حتى بالرغم من ظهور عصور أخرى مختلفة ومتعددة، مثل عصر الفراعنة، وعصر الرومان، وعصر الإغريق، كل هذا مر بعد بناء المسجد الأقصى، ولكن ظلت مكانة المسجد الأقصى تعلو وتنمو وتتشعب في كل يوم عن الآخر، يزداد اليهود حقداً وغلاً للحصول عليه وإخضاعه لهم، بسبب هيكل سليمان الذي يريد اليهود الحصول عليه.

ثم قام الرسول صلى الله عليه وسلم، بحادثة الإسراء والمعراج تلك الحادثة التي قامت دآبة الرسول صلي الله عليه وسلم بالبراق من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وهذا الأمر أعلي من شأن المسجد الأقصى بنسبه كبيرة جداً في نفوس جميع المسلمين.

فمن منا لا يحب ويغار على المسجد الأقصى فستظل مكانته تنمو في نفوس الأطفال قبل الكبار، وسيظل العرب يدفعون أرواحهم ودمائهم مقابل بقاء الأقصى للفلسطينيين، فإن لم يكن هذا المسجد ذو مكانه كبيرة فلم يكن مطمع لليهود.

 دور الأنبياء والصحابة في الاحتفاظ بالمسجد الأقصى

ففي كل عصر كان يمر بنا كان المسجد الأقصى موضع اهتمام كبير، فبعد أن بناه النبي إسحاق ويعقوب عليهم السلام، لقد تعرض بعدها لتدهور وحروب كثيرة مع اليهود رغبةً في هدم هذا المسجد الشريف، ولكن هذا لم يحدث وحتى أن تعرض لبعض التلف فلن يسقط أبداً.

إن للأنبياء دور كبير وفعال في الاحتفاظ بالمسجد الأقصى، فيوجد العديد من المواقف الإسلامية التي أثبتت أن الله حامي هذا المكان المقدس ولن يخضع لليهود يوماً،  ومن أهم مواقف الأنبياء التي لها تأثيراً في التاريخ  لا ينسى حول المسجد الأقصى، أن النبي سليمان عليه السلام عندما رأي ما حدث بالمسجد الأقصى من أذي و تلف،  قام بإعادة ترميم ما تلف منه مما أعاد شكل  للمسجد الأقصى من الداخل والخارج بارعاً مثلما كان، وهذا لا يعني أن اليهود قد تركز الأمر وتجاهلوه، بل لم يستطيعوا فعل شيئاً سوى الصمت، وهذا هو صمت ما قبل العاصفة.

وهنا سنتحدث عن موقف نبيل ومؤثراً تاريخيا ً للفاروق عمر بن الخطاب فلقد قام بتحريره من أيدي الصهاينة، ولقد أعطاهم درساً لن ينسى حتى عصرنا هذا الذي نعيش فيه، فإن اليهود كانوا ولا يزالوا يهابون الفاروق عمر بن الخطاب لما كان عليه من شجاعة وقوه فكان لا يخاف أحداً، ولا يهمه سوى تنفيذ شريعة الله، وما يحثه عليه الإسلام.

فلم يكتفي الفاروق عمر بن الخطاب بتحرير المسجد الأقصى من أيدي اليهود فقط، بل قام ببناء جامع جديد وأطلق عليه الجامع القبلي، ولقد أعتبر نواة المسجد الأقصى فيما بعد، وأصبح المسلمين يصلون به ويمارسون شعائر الإسلام بحريه وبدون أي خوف من هجمات اليهود الغادرة لهم أثناء الصلاة، فهم لا يحترمون الطقوس الدينية فيقتلون الرجال وهم يصلون والأطفال في الشوارع ويرمون النساء ويبرحونهم ضرباً، فهذا هم الصهاينة الذين لا يعرفون ديناً ولا ملة.

شاهد أيضًا: بحث عن أهمية المساجد وعمارتها في الإسلام

مكانة المسجد الأقصى في الأديان السماوية

لن يأت ديناً سماوياً إلا و قد احترم مكانة المسجد الأقصى، فالأديان السماوية جميعاً لا تجبر أحداً على اعتناقها، فلكل شخصاً مطلق الحرية في إتباع الدين الذي يريده، ومن أهمها الدين الإسلامي فقال الله عز وجل ( لكم دينكم ولي ديني صدق الله العظيم).

كما أن لقد تم بناء المسجد الأقصى بعد بناء الكعبة و اعتبر المسجد الأرض ثاني مسجد يتم بناءه علي الأرض، ولهذا فلقد حاذ على مكانة كبيرة في قلوب المسلمين فكان المسلمين يعتبرونه بمثابة الكعبة الشريفة لهم، فكان ملجأ لجميع المسلمين في كل الأوقات و مصدر الأمان و الحماية لهم.

أهمية رحلة الإسراء والمعراج للمسجد الأقصى

إن رحلة الإسراء والمعراج كانت من أهم الأحداث التي زادت أهمية هذا المكان المبارك، ولقد أعطته قدسية أكبر من قدسيته، وهذا ما جعل المسلمين يضحون بحياتهم حتى لا يتركون هذا المكان ليلحق به الهلاك والدمار علي يد الصهاينة.

فإن دماء الشهداء من أطفال وشباب ورجال، ونساء جعلت أرض فلسطين مباركة، فهذه أكبر دولة مات بها عدد من الشهداء على مر السنوات الطويلة التي تحملوا بها الهجمات التي تشن عليهم ليلاً ونهاراً.

كما أن لقد أوصانا رسول الله صلى الله عليه و سلم بأهمية المسجد الأقصى وفضل وثواب الصلاة في هذا المكان المقدس، فالله يضاعف أجر من يصلي في المسجد الأقصى، ولهذا فلقد أصبح المسجد الأقصى لا يقل مكانة أو شأناً عن الكعبة المباركة.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن حقوق المساجد في الإسلام

خاتمة موضوع تعبير عن المسجد الأقصى

ففي نهاية موضوعنا علينا أن نقوم بتربية أبنائنا علي حب هذه الأرض المباركة، ونذكر شبابنا كل يوماً بأهمية المسجد الأقصى لدى المسلمين، إن لم تكن هذه الأرض غالية لم يقف الأطفال يحاربون بالحجارة وهم يعلمون أن عدوهم يملك السلاح القوي ولكنهم يدافعون عن هذه الأرض بأرواحهم لكي تبقي وهذا لابد أن يكون واجب علي كل مسلم، فلابد من أن يكون جميع المسلمين يداً واحدة ليدافعوا عن المسجد الأقصى ضد أي عدو يريد المساس بها.

لابد من أن نكثف دعواتنا بأن الله ينعم يوماً بتحرير المسجد الأقصى وحمايته من أي عدو يريد الاستيلاء علي ما لا يملكه، موضوع تعبير عن المسجد الأقصى بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن المسجد الاقصى بالأفكار والاستشهاديات للصف الاول الاعدادي والثاني الاعدادي والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

أترك تعليق