موضوعات تعبير

موضوع تعبير عن الإنتماء والمواطنة

موضوع تعبير عن الإنتماء والمواطنة

موضوع تعبير عن الإنتماء والمواطنة، إن المواطنة هي كلمة تعني الإنتماء للوطن والولاء لكل القوانين التي يتم وضعها من قبل المسئولون على هذا الأمر، ولكي يون الإنسان يحقق المواطنة فيجب أن يكون هناك توازن بين الواجبات والحقوق في دولته، وأن يكون ميزان العادلة منصفاً لكل شخصاً يعيش وفقاً للقواعد التي توجد في بلاده والتي يجب تحقيقها، ولهذا فإن الإنتماء للوطن هو شعور الإنسان بأن وطنه هو الغالي الذي لا يمكن أن ترخص قيمته، فقيمة أن يكون للإنسان وطن مهما غاب يعود إليه ستكمن في الشعور بالأمان، موضوع تعبير عن الإنتماء والمواطنة بالعناصر والمقدمة والحاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن  الإنتماء والمواطنة للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع الإنتماء والمواطنة:

  1. مقدمة عن معنى كلمة مواطنة.
  2. هل الإنتماء للوطن شعوراً أم قواعد يجب تحقيقها.
  3. كيف يمكن تحقيق العدالة لتحقيق المواطنة في البلاد.
  4. أهم القوانين التي يجب تطبيقها في الوطن.
  5. شعور المواطن بالفخر نحو وطنه.
  6. خاتمة موضوع الإنتماء والمواطنة.

مقدمة عن معنى كلمة مواطنة:

إن معنى كلمة مواطنة هي أن يشعر كل مواطن أن حقوقه التي يريد تحقيقها في وطنة يستطيع أن تعطى له، وأن عندما يحدث له أي مكروه فإن يقوم كل مسئول في هذا الوطن بالتصدي له، والتعامل مع الأمر وكأن حدث أمراً يهدد بالبلاد مثلما يحدث مع المواطنين في البلاد الغربية، كالدول الأوربية التي تعطي لكافة المواطنين أغلب الحقوق حتى يستطيعون آن يحققون كل ما يحلمون به داخل وطنهم، لأن ما يتحقق داخل الوطن فهو أكبر معنى من معاني الإنتماء لوطنهم.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن رحلة مدرسية بالعناصر

فإن الإنتماء للوطن هو من أعلى القيم التي يتحلى بها أي مواطن، بأن يكون هناك شعوراً بداخله أن يستطيع أن يعطي ما لا يملك قبل ما يملكه من أجل وطنه، فالمساعدة في ترميم ما يحتاجه الوطن هذا في حد ذاته إنتماءاً للوطن، فالإنتماء والولاء، كل تلك الكلمات هي مشاعر حقيقية يشعر بها المواطن بداخله عندما يكون يحب وطنه حباً جماً اي حباً حقيقياً، وليس الحب من أجل الحصول على شيئاً ما.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الحب والسلام

هل الإنتماء للوطن شعوراً أم قواعد يجب تحقيقها:

فهناك الكثير من الأفكار والتساؤلات التي تأتي كثيراً في عقولنا، هل الإنتماء للوطن شعوراً أم أنه مجموعة من القواعد التي يجب تحقيقها في الوطن حتى يعقد المواطن توازن لكي يحيا حياة مناسبة، فإن الإنتماء أو الولاء للوطن يكون شعوراً فطرى قد نولد به أو قد نكتسبه من المحيطين بنا، أي من العائلة، الأصدقاء.

خاصة إن المواطن يشعر بهذا الشعور مضاعفاً عندما يتم حمايتهمن أي مكروه، بل و أن يوجد قوانين تستطيع أن تجعله رجلاً قادراً على حماية عائلته، ضد أي هجوم عدائي قد ينشب بينه وبين شخصاً أو مجموعة من الأشخاص الأخرون، ولهذا فإن مشاعر الحب لا يمكن أن تأتي بمفردها ولكن يأتي معها قوة الحب والتي تجعل الموطنون لديهم كامل الإستعداد لحماية مكانتهم في هذا الوطن.

كيف يمكن تحقيق العدالة لتحقيق المواطنة في البلاد:

إن المواطنة كما نعلم هي أن يقوم المواطن بالإستجابة لكل الواجبات تجاه وطنه، ولكن لا يمكن تحقيق المواطنة إلا إذا كان هناك تحقيق للعدالة، فإن العدالة في وطننا هي أن ينعم كافة المواطنون بكامل حريتهم، فيمكنهم أن يخوضوا في جميع النقاشات السياسية والدينية، والإجتماعية، والإقتصادية من دون الشعور بالخوف.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن الامانة واهميتها للفرد والمجتمع

كما أن للعدالة وجوه أخرى مثل أن يكون هناك عدل في توزيع الإحتياجات للمواطنين، كتمكين الشباب من الحصول على قروض صغيرة لدعم المشروعات الصغيرة لهم، إحتياجات العائلة والتي يكون التركيز على الطعام وهذا يتم من خلال أن يكون هناك نصيب لكل مواطن من خيرات بلاده، بهذا الشكل يكون هناك تفرغ تام لبلوغ قدرات متفاوتة في تحقيق العدالة من كل جوانبها، ليحظى الشعب المصري بأفضل حياة.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الإتحاد قوة والفرقة ضعف

أهم القوانين التي يجب تطبيقها في الوطن:

ومن أهم القوانين التي يجب تطبيقها في الوطن حتى يكون هناك تكاملاً، هو قانون يدعم المحتاجين بحيث أن يكون هناك لجنة يذهب إليها الذين لم يستطيعون العمل في البلاد ويتم توافر عمل لهم في فترة زمنية قصيرة، أو أن يتم تخصيص مبلغ مالي شهري له أو لعائلته حتى يتمكنون من المضي في الحياة من دون أن يتطرقون للسرقة وأخذ ما ليس لهم.

كما أن من أهم القوانين التي يجب تطبيقها في بلادنا هي قانون دعم ذوي الإعاقات وتقديم العم لهم، حتى يكون هناك تحقبيق للعدالة الكونية قبل الإجتماعية، ولهذا فإن توفير العمل لهم سيجعلهم يشعرون بالمواطنة والإنتماء للوطن مثلهم مثل أي شخص أخر، وكل تلك الأمور لن تتحقق إلا إذا كنا نملك قضاة عادلون ويقومون بالسيطرة على جميع الأوضاع بالشكل الذي يجعل الحقوق والواجبات نحو الوطن متوازنة.

شعور المواطن بالفخر نحو وطنه:

إن المواطن يشعر بالفخر نحو وطنه عندما يتحقق له كل ما يجعله شخصاً يرى أن رأيه ليس تحصيل حاصل، بل يمكن لأي شخصاً أن يغير ما يراه سيئاً في وطنه، وهذا ما يحدث في وطننا ولهذا فنحن نشعر بأننا مدينون لهذا الوطن بكل ما رأيناه به لأنه الوطن الذي حلمنا فيه وتحققت به سبل أحلامنا، ولهذا فإن الفخر لم يكن وليد اللحظة بل كان منذ زمن طويل، وهذا الوطن شاهد الكثير من الإنتصارات التي تجعلنا نفتخر إننا ننتمي للجنسية المصرية.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن اليتيم قصير بالعناصر

ولهذا فإن وطننا هو وطن العزة والكرامة فكل مواطن ينتمي له أو يحقق المواطنة به فهو شخص ناضج يستطيع أن يعرف حقوقه وواجباته نحو الوطن ومن ثم تجاه الأخرين، فيجب أن نفتخر أننا نملك وطن يتمنى الكثيرون من كامل أنحاء العالم أن يعيشون به، ويحققون ما لا يستطيعون تحقيقه في وطنهم الأم.

خاتمة موضوع الإنتماء والمواطنة:

وفي نهاية موضوعنا علينا أن نتحلى بروح الشجاعة والأهم أن نتحلى بروح الدعابة التي لا تسير في دماء المصريين جميعاً والتي تجعلهم يمرحون ويضحكون في أشد المواقف أسى، فإنتمائنا للوطن سيظل طوال حياتنا ولن نخضع لأي مشاعر أخرى مقابلة لتلك المشاعر النبيلة التي ستتضاعف مع أعمارنا جميعاً، فنجد أن دائماً الأكبر سناً يملك مشاعر بالفخر والحب لهذا الوطن أضعافاً مضعفة عن الأصغر سناً.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الدروس المستفادة من حرب أكتوبر

فقوموا بحب هذا الوطن لأنه يستحق ذلك، وتفاخروا بأنكم تنتمون إليه، موضوع تعبير عن  الإنتماء والمواطنة بالعناصر والمقدمة والحاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن  الإنتماء والمواطنة للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

أترك تعليق