موضوع تعبير الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة

موضوع تعبير الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة

موضوع تعبير الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة منها، إن حياة الرسول صلى الله عليه وسلم مليئة بالكثير من التحديات التي واجهها في حياته، مما يجعل المسلمين عليهم أن يتخذوا من الهجرة النبوية الشريفة لرسول الله ( ص ) مواقف كثيرة تعبر عن مرارة المواقف التي تعرض لها، وبالرغم من ذلك حارب الرسول ( ص ) المشركين وأهل قريش جميعاً، وجعل راية الإسلام ترفرف وتنتشر ليكون دولة إسلامية عظيمة في البلاد، موضوع تعبير عن الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة بالعناصر والمقدمة والحاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن  الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة:

  1. مقدمة عن حياة الرسول صلى الله عليه وسلم.
  2. الهجرة النبوية الشريفة للرسول صلى الله عليه وسلم.
  3. أهم المواقف التي حدثت في الهجرة النبوية الشريفة.
  4. مواجهة بين المشركين والرسول ( ص ).
  5. إتباع الملايين للإسلام والخروج عن الوثنية وعبادة الأصنام.
  6. خاتمة موضوع الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة منها.

مقدمة عن حياة الرسول صلى الله عليه وسلم:

إن تعتبر حياة الرسول صلى الله عليه وسلم لم تكن مثل حياة أي شخص آخر، لأنها مرت بتقلبات كثيرة فالمعجزات التي حدثت في حياة الرسول أولها كان، تلقى رسول الله أمر الهجرة النبوية الشريفة، وقام بتلبية الأمر على الفور من دون خوف أو قلق على حياته، فأمر الله نافذ ولا يمكن المناقشة به، فكانت الهجرة النبوية الشريفة من أجل توحيد الإسلام والتخلص من الوثنية التي كانت موجودة في هذا العصر.

اقرأ ايضًا :-  عبارات شكر للأم المثالية قصيرة

فكانت عبادة الأصنام والشرك بالله والعياذ بالله تنتشر بين تلك القوم وخاصة المشركين أي بني قريش، فغير أنهم كانوا مشركين بالله فكانوا يحاربون الإسلام ومن يتبعه بأبشع التعذيب كالجلد والضرب بل والقتل إن لزم الأمر، وهذا ما جعل الهجرة النبوية لازمة حتى يواجه رسول الله بطش هذا القوم، ويوحد كلمة الله من مكة المكرمة وحتى المدينة المنورة.

شاهد ايضًا : حكم وأقوال مميزة عن الحب الصادق

الهجرة النبوية الشريفة للرسول صلى الله عليه وسلم:

تعتبر الهجرة النبوية الشريفة لم تكن هينه بل كانت صعبة بكل مواقفها، وهذا ما يجعل من يقوم بمراجعة حياة الرسول صلى الله عليه وسلم يقشعر لها الأبدان، فعندما أمر الله النبي أن يقوم بالهجرة لأن المشركين من بني قريش تجمعوا حتى يقومون بقتله وذهبوا إلى منزله، فقد حان في هذا الوقت أن يتم الهجرة إلى المدينة المنورة.

ولقد خرج رسول الله أمام المشركين من بني قريش من دون أن يراه أحد فكانت آيات الله كافية أن تعمي أبصارهم، قال الله تعالى ( وجعلنا من بين أيديهم سداً ومن خلفهم سداً فأغشينهم فهم لا يبصرون )، فصار النبي و الصادق الأمين أبى بكر معه وسافروا عبر البلاد، ليتمكنوا من أن يصلوا إلى المدينة المنورة من قبل أن يراهم أحداً.

ولكن قد خافا من أن قد يمسك بهم بني قريش فكانت المعجزة الثانية للنبي في الهجرة النبوية الشريفة له وهي إختبائه في غار ثور الذي مر المشركين أمامه ووقفوا ولم يروا أي أحداً بداخله، لأن كان للعنكبوت أمراً بأنه يعقد خيوطه فكيف يدخل شخصاً إلى الداخل وما زال هناك خيوط متعاقدة للعنكبوت، فقدرة الله تسع الأرض والسماء لعلنا نتعظ من هذه المعجزات لله عز وجل في حياة النبي ( ص ).

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن اهمية الصداقة في حياة الانسان

أهم المواقف التي حدثت في الهجرة النبوية الشريفة:

إن إذا نظرنا إلى أن يعمي الله أبصار مجموعة من المشركين حتى يعبر رسول الله ليس موقف يمكن أن يتقبله العقل، ولكن هذا الموقف كان لسبب حتى يرى المشركين قدرة الله الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد، ونجد أن عندما علم به المشركين الذين ينتمون إلى مكة المكرمة إستجابوا فوراً للدخول في الإسلام.

كما أن الصديق وقت الضيق ووقت الشدة، هي جملة حقيقية فنجد أن الصحابة الذين كانوا بجانب الرسول صلى الله عليه وسلم، ضحوا بحياتهم فداه ولم يفكروا ولو للحظات أن يبتعدوا عنه بسبب العقبات التي كانت تواجهه، فنجد أن أبى بكر الصديق عندما شعر بالخوف من أن يراه المشركين، كان رد رسول الله عليه هو كيف نخاف والله معنا، فأطمئن قلب أبو بكر الصديق بمجرد ذكر الله داخل الغار.

مواجهة بين المشركين والرسول ( ص ):

إن حدث الكثير من المواجهات بين المشركين والرسول صلى الله عليه وسلم، فنجد أن تلك المواجهات بالرغم من أنها كانت عنيفة للغاية إلا أن كان لها سبب قوي، وهو جعل الجميع يرى قدرة الله، فلن يقدر بشر على المرور أمام بشر مثله ولا يستطيع أن يراه أحداً، وأن يختبئ في غار ولا يراه أحداً أيضاً وإن كان بينه وبينهم أقل من متراً.

فكل تلك المواقف التي حدثت كانت سببها أن يجعل الله تلك المواقف عبرة للمشركين، فلا يوجد إجبار في الدين، فذكر الله آياته لكم دينكم ولي ديني، ولكن الله يجعل الجميع يرى أن الله واحد وقادر على أن يعبر بالمؤمنين لبر الأمان، وهذا ما حدث في الهجرة النبوية للنبي صلى الله عليه وسلم.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن التعليم واثره فى تقدم البلاد

شاهد ايضًا : حكم وأقوال في القناعة والرضا، أجمل ما قال

إتباع الملايين للإسلام والخروج عن الوثنية وعبادة الأصنام:

وعندما وصل النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة وتمت الهجرة النبوية الشريفة، وإنتشرت الأحداث التي مرت على النبي وأبو بكر الصديق فخرجوا عن الوثنية أي عبادة الأصنام والشرك بالله، وإتبعوا الدين الواحد وهو الدين الإسلامي، والذي فاجئ الرسول ص هو أنه وجد الملايين في إنتظاره ويهللون عند وصوله.

فكانت فرحة الرسول وأبو بكر الصديق كبيرة لأنهم وجدوا أن هناك الكثيرون دخلوا في الإسلام وسيحاربون المشركين معهم، وسيجعلون دولة الإسلام لا يمكن أن يتعرض لها أحداً، فكثرة عدد المسلمون ستجعلهم أكثر قوة في مواجهة الأخرين، وبالتدريج سنجد أن سيتم محو الوثنية بشكل كبير، وسيوجد بدلاً منها توحيد المسلمين ووجود دولة إسلامية واحدة، كما حدث بالفعل.

فأشرف الخلق النبي محمد صلى الله عليه وسلم، خاتم المرسلين، ونبي الهدى هو شفيعنا وحبيبنا ليوم الدين، فهو من أظهر شجاعته وتعلمنا منه القوة والبسالة وعدم الخوف من المخاطر لأن الله يحمينا، فلا خوف والله معنا.

خاتمة موضوع الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة:

إن من أهم الدروس المستفادة في الهجرة النبوية الشريفة هي توحيد المسلمين لمحاربة قوة بني قريش وغيرهم من المشركين، ودخول الملايين في الإسلام من دون الخوف منهم، وجعل راية الإسلام هي التي ترفرف وتنتشر بشكل أكبر في جميع البلدان.

شاهد ايضًا : حكم وأقوال مأثورة مكتوبة عن الحياة

فمن مكة المكرمة وحتى المدينة المنورة أشعلت النيران، وهلل النساء والرجال للترحيب برسول الله صلى الله عليه وسلم، موضوع تعبير عن الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادة بالعناصر والمقدمة والحاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن الهجرة النبوية الشريفة والدروس المستفادةللصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

أترك تعليق