موضوعات تعبير

موضوع تعبير عن عيد النصر بالعناصر

موضوع تعبير عن عيد النصر بالعناصر

عيد النصر، تحتفل مصر في يوم الثالث والعشرون من ديسمبر من كل عام بعيد النصر، وهو ذكرى عظيمة لا يمكن نسيانها ابدآ وهي انتصار قواتنا المسلحة المصرية الباسلة على العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 م، نقدم لكم أعزائي الطلبة والطالبات موضوع تعبير عن عيد النصر بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن عيد النصر للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع تعبير عيد النصر :

  1. مقدمة عن عيد النصر .
  2. أسباب العدوان على مصر .
  3. العدوان الثلاثي على مصر .
  4. ردود فعل الدول العربية .
  5. أسباب فشل العدوان .
  6. نتائج العدوان الثلاثي .
  7. خاتمة الموضوع .

مقدمة عن عيد النصر :

تحتفل مصر في يوم الثالث والعشرون من ديسمبر من كل عام بعيد النصر، وهو ذكرى عظيمة لا يمكن نسيانها ابدآ وهي تنتصر قواتنا المسلحة المصرية الباسلة على العدوان الثلاثي على مصر عام  1965، ويعرف العدوان الثلاثي أيضا بأزمة السويس حيث اعتدت كل من فرنسا و بريطانيا وإسرائيل على مصر، وذلك بعد قرار الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بتأميم قناة السويس.

أسباب العدوان على مصر  :

  1. وقعت مصر مع الاتحاد السوفيتي اتفاقية لتزويد مصر بكل الأسلحة المتقدمة وذلك لتقوية القوات المسلحة المصرية وردع القوة الإسرائيلية، وقد جاءت هذه الاتفاقية بعد رفض دول الغرب أن تزود مصر بأي أسلحة وتقدمة، لأنها ترى في ذلك تهديد لوجود دولة إسرائيل.
  2. تقديم مصر الدعم لثورة الجزائر التي قامت ضد الاحتلال الفرنسي، وذلك كان سبب في غضب فرنسا وشنها الهجوم على مصر.
  3. أعلان الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر قرار تأميم الشركة العالمية لقناة السويس في 26 يوليو 1957 ميلادية، وبهذا التأميم تم سحب انجلترا من المتربحين من قناة السويس، ولهذا كانت بريطانيا طرف في هذا العدوان.
اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن رحلة إلى الأهرامات

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن تحرير سيناء بالعناصر

العدوان الثلاثي على مصر :

بعد تأميم الرئيس جمال عبد الناصر قناة السويس ، بعيدا عن العيون تم توقيع معاهدة سيفر في 24 أكتوبر ضد مصر، وكانت من اهم مبادئها :

  • القوات الإسرائيلية تقوم بخلق حالة من الصراع على الحدود مع مصر، لكي تستغل بريطانيا وفرنسا هذا الصراع لكي تتدخل عسكريا ضد مصر.
  • تقوم كل من بريطانيا وفرنسا بإصدار إنذار لمصر وإسرائيل لوقف القتال، وكذلك ضرورة الابتعاد بالصراع عن القناة، وذلك بهدف حماية القناة.
  • تتدخل بريطانيا بشن هجومها الجوي على المطارات العسكرية المصرية وتدميرها، والسيطرة على المجال الجوي المصري تماماً.

في يوم 30 أكتوبر عام 1956 ميلادية وجهت بريطانيا وفرنسا إنذار لمصر وإسرائيل لوقف الحرب وذلك لان هذه الحرب تعطل حركة الملاحة في قناة السويس، وكان هذا الإنذار بوقف الحرب بين مصر وإسرائيل، قبول مصر لوجود القوات البريطانية والفرنسية في بورسعيد والإسماعيلية والسويس.

في المقابل جهزت مصر خطة للدفاع البحري بمنطقة سيناء الشرقية وحدود قناة السويس، وكان قائد منطقة بورسعيد العسكرية اللواء سعدي نجيب.

في يوم 29 أكتوبر عام 1956 احتلت كل من انجلترا وفرنسا مدينة بورسعيد، ولكنها لم تستطيع الاستكمال إلى الإسماعيلية، وذلك بسبب المقاومة المصرية الباسلة، في نفس الوقت توغلت إسرائيل إلى أراضي سيناء، قامت القوات المصرية بمقاومة القوات الفرنسية والبريطانية واستبسلت من اجل منع هذه القوات من التوغل داخل الأراضي المصرية .

شنت بريطانيا الغارات الجوية على بورسعيد وقامت بضرب ثلث المدينة بالقنابل، كذلك تم تدمير الطائرات المصرية الموجودة في الجمرك القديم، وقامت القوات البريطانية والفرنسية بعملية أنزال بحري و برمائي في بور فؤاد.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن اهمية العدل في الاسلام

ردود فعل الدول العربية على العدوان :

بعد عملية الأنزال البحري في بورسعيد التي قامت بها القوات الفرنسية والبريطانية، استبسلت المقاومة البطولية للكتائب المصرية ، بعدها وجهت موسكو تحذير للقوات الانجليزية وفرنسية في حالة استمرار هذا الاعتداء على مصر، وقامت كل من سوريا والكويت بنسف أنابيب البترول، بعدها توقف العدوان على مصر،

هذا وقد قام المذيعين الفلسطينيين في أذاعه بريطانيا بقبرص بالاعتصام في الإذاعة، وذلك احتجاجا على العدوان الثلاثي على مصر ، حتى انهم قاموا بتقديم استقالتهم في 1 نوفمبر عام 1956 ، وذلك احتجاجا على هذا القصف وقام المذيعين بإذاعة هذا البيان : ” إننا مرغمون على قصفكم بالقنابل في أي مكان كنتم فيه، فتصوروا قراكم ونحن ننسفها وزوجاتكم وأطفالكم وأمهاتكم وآباءكم وأجدادكم وهم يهربون من بيوتهم هائمين على وجوههم بعد أن تركوا كل متاع، إن هذا هو ما سوف يقع لكم إذا حاولتم أن تختفوا وراء بيوتكم في القرى، وإذا لم تجلوا عنها فهي لابد سوف تهدم ، لقد ارتكبتم خطيئة وهى أنكم وضعتم ثقتكم في جمال عبد الناصر “.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن اسباب حرب اكتوبر 1973

أسباب فشل العدوان :

  • يعتبر من اهم فشل العدوان الثلاثي على مصر هو المقاومة المصرية الباسلة للغزو الانجليزي والفرنسي على مدينة بورسعيد ، حيث ساهم الشعب مع القوات المصرية في الدفاع عن بورسعيد وبور فؤاد، مما ارغم الدول الثلاث على الانسحاب.
  • فشل الدبابات البريطانية في الوصول إلى القنطرة في جنوب بورسعيد.
  • طبوغرافية الأراضي المصرية، والتي لم تسمح للقوات العسكرية للتقدم، خاصة استخدام المقاومة ببورسعيد للسلاح الأبيض على الكمائن.
  • وضع القوات المصرية أماكن للمراقبة وأحاطوها بالألغام الأرضية.
  • الولايات المتحدة الأمريكية لم يتم إدخالها في الخطة الثالثة، فقامت الولايات المتحدة بقلب التربيزة على الثلاثي “بريطانيا وفرنسا وإسرائيل ” فقامت بمعرضة هذا العدوان .
  • الاتحاد السوفيتي قام بتأييد مصر ووقفت بجانبها وهددت بالتدخل العسكري لصالح مصر .
  • تدخل الأمم المتحدة، و نشر قوات لحفظ السلام بالمنطقة، حيث قامت بالتنديد بهذا العدوان الثلاثي على مصر، بل وطالبت أيضا القوات بالانسحاب من المنطقة.
  • مؤازرة الدول العربية لمصر، والوقوف بجانبها لصد هذا العدوان الثلاثي على مصر.
اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن الادمان بالعناصر والأفكار

نتائج العدوان الثلاثي على مصر :

  • قامت كل من القوات البريطانية والفرنسية بالانسحاب من بورسعيد في يوم 23 ديسمبر 1956 م، ولهذا تحتفل محافظة بورسعيد بعيد جلاء قوات العدوان الثلاثي .
  • قامت إسرائيل في عام 1957 م بالانسحاب من ارض سيناء، وكذلك انسحبت من ارض غزة أيضا.
  • قامت الأمم المتحدة بوضع قوات لحفظ السلام وهي “قوات طوارئ” على الحدود بين مصر وإسرائيل.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن قناة السويس الجديدة بالعناصر

خاتمة عن عيد النصر :

في يوم 23 ديسمبر عام 1957 م و بعدها حتى عام 1966 م كان هذا اليوم بمثابة مهرجان واحتفال، وكانت مصر تستعد للاحتفال بهذا اليوم قبلها بشهر على الأفل، وكان هذا لاحتفال بعيد النصر يشهده الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وكان في هذا الاحتفال فقرات وعرض عسكرية تقدم أمام رئيس الجمهورية،

وكانت من اهم خطب الرئيس الراحل جمال عبد الناصر التي كان يلقيها في احتفالية عيد النصر في مدينة بورسعيد، وكانت تنقل هذه الاحتفالية الإذاعة المصرية، وكان الرئيس عبد الناصر شديد الحرص على اللقاء بأبطال بورسعيد،

وكان فشل العدوان الثلاثي على مصر بمثابة النقاط التي جمعها عبد الناصر لكي تزيد من شعبيته، هذا ولم تزيد شعبيته فقط في مصر بل في الدول العربية ومنها سوريا ، وكانت كبداية نواة لتعاون الدول العربية مع بعضها البعض.

أترك تعليق