موضوع تعبير عن وطني حياتي

موضوع تعبير عن وطني حياتي

موضوع تعبير عن وطني حياتي، من عاش في وطني فسيعشق ترابه فإن وطني يختلف عن سائر الأوطان، فهو وطن الحب وهو وطن الحنان والعطاء الذي لا يأتي وقتاً وينقطع، ولهذا فإن وطننا مصر هو حياتنا التي عشنا بها أجمل الأوقات وأمتع اللحظات، فهو الذي نعشق كل دقيقة تمر علينا به لأننا نجد به ما ينقصنا، فنجد البشاشة والحنان من شعبه العظيم القادر على إعطاء الإبتسامة في أصعب اللحظات مواساة للجميع في جميع المواقف السعيدة بل والحزينة أيضاً، موضوع تعبير عن موضوع تعبير عن وطني حياتي بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن موضوع تعبير عن وطني حياتي للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع وطني حياتي:

  1. مقدمة موضوع وطني حياتي.
  2. الوطن هو الكنز الذي لا يقدر بثمن.
  3. مبادئ وقوانين الحفاظ على الوطن.
  4. مبادرة التنمية والعمل في وطننا الحبيب.
  5. أهمية دور الرؤساء والقائمين على حماية الوطن.
  6. خاتمة موضوع وطني حياتي.

مقدمة موضوع وطني حياتي:

إن وطني ليس له شبيه فوطني لا ترجع أهميته لأنه يتمتع بمعمار جذاب، أو جيشاً قوياً أو حتى لأنه يتمتع بأجمل المواقع السياحية في العالم، بل إن وطني تتجمع به كل المميزات التي تجعل منه واحداً من أكثر الأوطان راحة وحب وأمان، فدعونا نتحدث عن جمال وطني فهو الذي تغمرنا السعادة من شوارعه التي نجد بها الأشخاص يرحبون بالجميع، ويكرمون ضيوفهم وغير ضيوفهم، فوطني هو حياة للفقراء وللأغنياء فتتجمع بين الجميع الصفات الأخلاقية التي جعلت من شعبه يطلق عليه شعب الفرح والسعادة رغم المصاعب والمحن.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن هجرة الرسول الى المدينة بالعناصر

فالحياة لا تسير على وتيرة واحدة وهذا ما يوجد في وطني ولكن حياة تمر بلحظات صعبة بداخل هذا الوطن أفضل بكثير من حياة تغمرها السعادة خارجه، فوطني يرحب بالغرباء ويفتح له أبوابه ويحتضن الجميع، ويقدم لهم المأوى والطعام والأهم أنه يقدم لهم الحب والحنان.

فكثيراً يقوم أشخاص يعيشون بداخل أوطان أخرى ينتقلون للعيش بداخل وطني، وعندما توجه لهم سؤال كيف إستطعتم أن تفعلون ذلك فيكون الرد هذا الوطن إحتضننا وقدم لنا ما نحتاجه أي الحب والدفئ، يا ليت أوطاننا يوجد بها مثل ذلك الدفئ الذي يتمتع به أهل هذا الوطن.

شاهدي ايضًا : موضوع تعبير عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

الوطن هو الكنز الذي لا يقدر بثمن:

كل ما في هذه الحياة يمكن أن يعوض بالمال، إلا شيئاً واحداً لا يمكن أن نقدره بأموال العالم أو أن يتم شراؤه وهو الوطن، لأن إذا كان يمكن تعويضه لكانت الشعوب الأخرى جمعت جميع أموالها لشراء وطناً لهم يعيشون بداخله وينتمون إليه، ولهذا فوطني يوجد به الكثير من الكنوز المكنونة بداخله، فخيراته لا تنقطع بل كلما مر الوقت عليه نجد أن كنوزه تظهر وتوضح بشكل كبير أمام العالم، فهذا الوطن لا يمكن له أن ينهار أو يخضع للسقوط يوماً.

ولأننا نعلم جيداً بكنوز وطننا فنستطيع أن نعرف من يريد بنا السقوط، ومن يريد حقاً المساعدة، ويتم التعامل مع الوجهين بالشكل الصحيح، فالكنز إذا لم يتم مراعاته فسوف يفنى وينتهي، ولهذا فكنز وطننا هو الدفئ والحب وتلك المشاعر تولد مع كل صرخة طفل يولد في وطني، ولهذا فوطني هو حياتي التي سوف تظل في أفضل حال لأننا نظل نتنفس حتى تلك اللحظة فعندما تنقطع أنفاسنا ففي تلك اللحظة ستكون النهاية.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن الإدخار بالعناصر

مبادئ وقوانين الحفاظ على الوطن:

ولأن لكل وطن مبادئة وقوانينه الخاصة لذلك فوطني يتمتع بمبادئ أساسية لا يمكن الإقتراب لها، وتلك المبادئ هي التي تربى عليها كل شخص في هذه الوطن، وعاش بها فهي التي جعلت من الشباب رجالاً ومن الإناث سيدات مجتمع ناجح، فيقدم وطني للسيدة حقها في العمل، وللرجل حقه،   والإثنان الحق في الإنتخاب للمشاركة في إختيار الأصلح لرئاسة هذا الوطن.

فإن وطني يتمتع بقوانين صارمة تحارب الظالم وتكيد له أبشع المكايد للتخلص من ظلمه، فنجد عبر مراحل الزمن الطويل لا يمكن للظالم أو المستبد أن يظل دون أن يتدهور به الحال ليشاهد عواقب ظلمه، ولذلك فيتم وضع أكثر القوانين التي تحد من الظلم والتعسف، لحماية المواطنين ورعايتهم وتقديم كافة سبل الراحة لهم داخل منازلهم وخارجها.

شاهدي ايضًا : موضوع تعبير عن الاجازة الصيفية بالعناصر

مبادرة التنمية والعمل في وطننا الحبيب:

ففي الفترات الأخيرة لقد شهد وطني مجموعة من أكبر وأعظم المبادرات للتنمية والتوسع في العمل في جميع أرجاء الوطن، فنجد أن هذا التوسع أظهر وطننا بالشكل الذي يجب أن يكون عليه، فنجد أن هناك مشروعات يتم التركيز على العمل بها حتى تجعل وطننا وطن الشباب والشابات، فلم يعد هناك مشكلات متشابهة عن السابق لها والتي عانى منها الكثيرون من خلال إيجاد فرص للعمل، أو حتى لإيجاد فرص لتكوين أسرة لأن تم القضاء على كل الأسباب التي قد تكون عقبة لهم في الوقت الحاضر وحتى لسنوات مقبلة كثيرة.

ولهذا فإن كل تلك الأمور هي من جعلت من وطني مخبأ للأسرار والحكايات والأماني التي تم تحقيقها وسيتم العمل على تحقيق الكثير من الأمنيات الأخرى التي يحلم بها كل شخص في هذا الوطن الحبيب، لأننا كلما أضبحنا مواطنون يبحثون عن الإستقرار لوطنهم فلن نسير خطوة واحدة نحو الأمام.

اقرأ ايضًا :-  موضوع تعبير عن فضل الوالدين 10 اسطر

أهمية دور الرؤساء والقائمين على حماية الوطن:

لن يحدث أي تقدم بداخل أي وطن من الأوطان إلا إذا كان يرجع إلى تدابير من الرؤساء والقائمين على حمايته، ونجد أن وطننا بالرغم من أنه مر بمراحل من الفساد إلا إنها لم تكن مشابهة لأحداث الفساد التي شاهدناها لدى دول أخرى عانت معاناة كبيرة بسبب رؤسائها، ولهذا فإن وطني يتمتع الآن بأفضل رؤساء العالم، فنجد أن لدينا رئيس يعمل جاهداً على حماية شعبه، والعمل بشكل مستمر على إتع2بن إعادة التنظيم والمساواة نحو مواطنيه.

فأهم الأشياء التي قام رئيسنا بالتركيز عليها هي إلغاء فكرة الغني والفقير فالكل يعمل ويشارك في حماية وطنه فلا يوجد إستثناء، وهذا ما جعل هناك تغييرا ملحوظاً يظهر يوماً بعد يوم، فنجد أن لقد أصبح لدينا مشروعات نستطيع الإفتخار بها، ونستطيع أن نضع لدينا خطط مستقبلية تسير بنا نحو العالمية سواء من خلال مشروعاتنا العملاقة أو حتى من خلال منتجاتنا التي سوف تكتسح الأسواق.

شاهدي ايضًا : عناصر موضوع تعبير عن القراءة وفوائدها للفرد والمجتمع

خاتمة موضوع وطني حياتي:

وفي نهاية موضوعنا علينا أن نعلم أطفالنا أهمية الوطن، وأهمية الحفاظ عليه وتقديم كافة سبل الحماية والإحترام له، وكيفية التعامل مع المشكلات أو العواقب التي قد تمر على وطننا مثله مثل أي وطن أخر، والأهم أن نجعل حب الوطن والوىء له هي أهم المشاعر التي يجب أن تكبر وتزيد ولا ينقص منها شيئاً بداخلنا، موضوع تعبير عن وطني حياتي بالعناصر والمقدمة والحاتمة للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع عن وطني حياتي للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

أترك تعليق